عاجل

عاجل

البرلمان الاوكراني يقر التدابير التشقفية التي فرضها صندوق النقد الدولي

تقرأ الآن:

البرلمان الاوكراني يقر التدابير التشقفية التي فرضها صندوق النقد الدولي

حجم النص Aa Aa

زيادة سعر الغاز المنزلي بنسبة خمسين في المئة وتجميد اجور ورواتب المتقاعدين هي اولى المشاكل التي قد تعترض الحكومة الاوكرانية المؤقتة.

فكيف سيتمكن الاوكرانيون من مواجهة سياسة التقشف التي يفرضها صندوق النقد الدولي مقابل مساعداته المالية.

احد الخبراء في مركز رازومكوف للدراسات يقول: “لكي تكون هذه الزيادة فعالة ومبررة، على الحكومة ان تصلح نظام الدعم المالي ليتضمن مساعدات مالية لذوي الدخل المحدود كي يتمكنوا من استهلاك الطاقة.”

صندوق النقد يشترط ايضاً تدابير قوية لمكافحة الفساد. وتتهم الحكومة الحالية الرئيس المخلوع فيكتور يانوكوفيتش بهذا الفساد الذي كلف الدولة مليارات الدولارات كما تقول.

لسكان كييف رأيهم فقال احدهم: “يطالون دوماً محفظتنا، والآن يطالون ميزانيتنا، لكن اليوم لا ارى حلاً آخر، اوكرانيا تحتاج للخروج من هذا الوضع.”

كما اضافت احدى السيدات: “تصوروا ما سيحدث: ارتفاع في الاسعار وعلى مراحل عدة مقابل بقاء الحد الادنى للاجور والتعويضات على ما هي عليه؟”

البرلمان الاوكراني، من جهته اقر التدابير التقشفية التي فرضها صندوق النقد الدولي. وكان رئيس الوزراء المؤقت ارسيني ياتسينيوك قد اكد امامه ان اوكرانيا مهددة بالافلاس.

وتقول مراسلة يورونيوز انجلينا كارياكينا: “ارتفاع سعر الغاز المقرر في مايو ايار المقبل، قد ينتج عنه ارتفاع في الاسعار مما سيؤدي الى استياء عارم لدى الاوكرانيين. من جهتها، وعدت الحكومة بالتحضير لنظام دعم مالي يقوم اولاً بمساعدة ذوي الدخل المحدود.”