عاجل

التحمت مركبة “سيوز” بالمحطة الفضائية الدولية الجمعة واختتم بذلك طاقم جديد يتألف من ملاحيْن فضائيين روسيين وملاح أميركي رحلتهم إلى الفضاء بعد تأخير دام يومين.
وقد إنطلقت مركبة “سيوز تي أم أ-12 أم” من قاعدة “بايكونور” الفضائية في كازاخستان في 26 آذار/مارس.

وكان من المفترض أن يصل الطاقم الجديد إلى المحطة الفضائية في نفس اليوم. ولكن تقرر تأخير وصوله بعد اكتشاف خلل في أداء دورة توجيه المركبة الفضائية التي استقلها الطاقم الجديد، فاتجهت المركبة إلى المحطة الفضائية متبعة المسار البديل الذي يتطلب يومين للوصول إلى المحطة.