عاجل

معدل التضخم في منطقة اليورو سجل أدنى مستوى له منذ تشرين الثاني/نوفمبر ألفين وتسعة في آذار/مارس.
الانخفاض الصدمة، يرفع نصيب توقعات بأن المصرف المركزي الأوروبي سيتخذ إجراءات جذرية لوقف خطر الإنكماش في كتلة العملة.
معطيات إحصائية أفصحت عن أن التضخم في أسعار المستهلكين السنوية في بلدان اليورو بلغ خمسة أعشار النقطة.
التضخم الآن يراوح منذ ستة أشهر متتالية، حول ما دعاه المركزي الأوروبي بمنطقة الخطر، بأقل من واحد في المائة، مما يعزز فرص قيام المصرف بخفض أسعار الفائدة لدى اجتماع مجلس إدارته، وربما اللجوء إلى تدابير أخرى مثل سعر الفائدة على الودائع السلبية أو حتى شراء السندات.