عاجل

تقرأ الآن:

التنظيف الذاتي للبحار


عالم الغد

التنظيف الذاتي للبحار

الموسم السياحي الجديد في جزر البحر الأبيض المتوسط سيبدأ قريباً ​​، بيد أن جمال هذه السواحل يتعرض للخطر بسبب حوادث النقل البحري التي تؤدي إلى تسرب النفط الذي يصعب إزالته .

سفينة الشحن هذه تحمل مئات الأطنان من النفط، إصطدمت بالصخور، فتسرب النفط منها . الحواجز العائمة والمراكب الخاصة هي الطريقة المعتادة لإزالة البقع النفطية. فاسيليوس مامالوكاس ، متخصص بعلم المحيطات ، مدير الطوارئ، البحرية للحماية البيئة يقول: “ هذه التقنية لها حدودها . العيب الرئيسي هو أن الحاجز العائم لا يستطيع منع كافة التسربات النفطية . الجانب السلبي الآخر، هو عدم إمكانية استرداد كمية صغيرة من النفط باستخدام هذه التقنيات، لذلك فأن طبقة رقيقة من النفط ستبقى عائمة على سطح البحر. “

لذلك، الباحثون الأوربيون يعملون على مشروع بحث بالتنسيق مع اليونان لتطوير تقنية أكثر فعالية ترتكز على التنظيف الذاتي للبحر، التي تقوم بها البكتيريا.

نيكولا كالوكيراكيس ، أستاذ الهندسة الكيميائية الحيوية ، الجامعة التكنلوجية في كريت ، منسق المشروع SPILL KILL ، يقول: “ الهدف الرئيسي لمشروعنا البحثي هو وضع تقنيات جديدة للتحلل الحيوي الطبيعي تقوم بها الميكروبات في البحر ، من خلال سلسلة من التدابير التي تقدم لهذه الميكروبات كل ما هو ضروري لتلتهم النفط بشكل أسرع “ . فما المطلوب لإزالة النفط المتسرب بطريقة أبسط واكثر إحتراماً للبيئة ؟ الباحثون يختبرون طريقتهم الجديدة في المختبرات. قبل كل شيء يجب مزج النفط بالمياه باستخدام رذاذ قابل للتحلل الحيوي ناجم عن تخمير الزيوت.

روجر ميرشنت ، التقنية الحيوية الميكروبية ، جامعة ألستر، يقول:
“ رش النفط على السطح لا يؤدي إلى إزالته. ما نقوم به هو تحويله إلى قطرات اصغر. هذه القطرات ستتعرض لمهاجمة الكائنات الحية الدقيقة الموجودة في
الجو التي ستقوم من بعد بتكسيرها تماما. “

في الهندسة الوراثية البكتيريا تظهر في البحر حين يتسرب النفط، لذلك ما نحتاج إليه هو مساعدتها على النمو بشكل أسرع.

ميخائيل ياكيموف ، متخصص بعلم الاحياء الدقيقة البحرية ، يقول:
“هذا هي طريقتنا : نأخذ عينة من مياه البحر الملوثة ونتوجه بها إلى المختبر. من ثم نزرع الكائنات الدقيقة في هذه العينة . حين نحصل على كمية كبيرة من
البكتيريا، نقوم برشها على البقع النفطية . بذلك، فإننا نسرع من العملية الطبيعية للتنظيف الذاتي للبحر “ .

أخيرا ، لتحفيز شهية البكتيريا ، الباحثون يوفرون لها المواد الغذائية الضرورية . إنهم أنتجوا جسيمات جديدة “ذكية “ للافراج عن المواد الغذائية التي تحتاج
إليها البحار الملوثة.

فيليب كزرفيني ، ميكروبيولوجي بيئي ، كلية علوم الحياة ، جامعة العلوم والفنون التطبيقية في شمال غرب سويسرا ، يقول: “ البكتيريا ، حين تكون في الماء ، لديها متطلبات غذائية، على سبيل المثال، أنها تفتقر للنيتروجين والفوسفور. “

باتريك شاهكالديان ، الكيمياء الحيوية ، كلية علوم الحياة ، جامعة العلوم والفنون التطبيقية في شمال غرب سويسرا، يقول:
“ سنوفر المواد الغذائية بالإتصال المباشر مع البكتيريا. انها ستحلل النفط بكفاءة أكبر بكثير . “

بعد أن إلتهمت النفط، البكتيريا ستدخل في العوالق التي بدورها ستصبح مادة غذائية للأسماك . هذه هي السلسلة الغذائية في البحر . سيتم اللجوء إلى هذه
الطريقة الطبيعية لتنظيف التسريات النفطية في المستقبل القريب.

www.killspill.eu

اختيار المحرر

المقال المقبل
شاحنات بإطارات أكثر ملائمة للبيئة

عالم الغد

شاحنات بإطارات أكثر ملائمة للبيئة