عاجل

"الزاوية" - الحلقة 12: بايرن صاحب الارقام القياسية ... ويوفنتوس يتباطأ في الوصول الى اللقب

تقرأ الآن:

"الزاوية" - الحلقة 12: بايرن صاحب الارقام القياسية ... ويوفنتوس يتباطأ في الوصول الى اللقب

حجم النص Aa Aa

اهلاً بكم في الزاوية .. في الحلقة الثانية عشرة من رحلتنا عبر بطولات كرة القدم الاوروبية.

الدوري الالماني

نبدأ مع بايرن ميونيخ الذي احرز رقماً قياسياً بعد ان اكد نفسه بطلاً لالمانيا للمرة الرابعة والعشرين.
وبفوزه على مضيفه هيرتا حقق بايرن رقماً قياسياً آخر وهو النصر التاسع عشر على التوالي.

كما وصل عدد المباريات التي لعبها بلا خسارة الى اثنتين وخمسين مباراة وفي نهاية الاسبوع حقق نصراً اضافياً.

وقد اصبح بامكان الفريق مع مدربه كوارديولا ان يحتفل ويركز على دوري ابطال اوروبا. اما هوفينهايم فقد تمكن من ايقاف سلسلة انتصارات بايرن.

بايرن ميونخ – هوفنهايم

بايرن ميونخ المتوج بطلاً للدوري الالماني للمرة الثانية على التوالي، وقبل سبع مراحل على نهايته. اوقف هوفنهايم سلسلة انتصاراته التاسعة عشرة وذلك بالتعادل معه بثلاثة اهداف في مباراة مثيرة وكبيرة شهدتها مدرجات “الأليانزا أرينا” في ميونيخ.

بالرغم من الضغط المكثف للفريق البافاري مع بداية المباراة في حصاره لمنطقة جزاء هوفنهايم، إلا أن الضيوف تمكنوا من خطف الأسبقية في تسديد هدف عن طريق الفرنسي موديست،

هذه المواجهة غاب عنها الكثير من عناصر فريق بايرن الاساسية خاصة حارس المرمى والدفاع.

وقد استطاع الفريق الضيف ان يواجه البايرن بلا خوف او تراجع واستفاد من تهاونه ليتحكم بالمجريات.

فمن 28 مباراة سجل بايرن ميونخ 78 نقطة في حين سجل بوروسيا دورتموند 55 نقطة متقدماً على شالكة بنقطة واحدة. لكن هذه الفرق الثلاث مؤهلة للمشاركة في الدوري الاوروبي. في حين ان باير ليفركوزن مهدد بعدم المشاركة بسبب فولفسبورغ.

الدوري الانكليزي الممتاز

وفي انكلترا، يتابع ليفربول تقدمه نحو اللقب بعد ان فاز على ضيفه توتنهام على ملعب انفيلد رود في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الانكليزي الممتاز.

هذا النصر الذي سجل فيه اربعة صفر هو الثامن له على التوالي. واستغل خسارة تشلسي وتعثر مانشستر سيتي امام مضيفه فنغر ارسنال. وبذلك قام ارسنال بوضع حد لانتصارات مانشستر سيتي.

وجاء ترتيب الفرق على الشكل التالي:
ليفربول في القمة يتقدم تشيلسي بنقطتين. اما مانشيستر سيتي فقد حل ثالثاً مع اربع نقاط اقل من ليفريبول.

الدوري الاسباني

لنتوجه الى اسبانيا حيث الوضع لم يتغير وذلك بفضل انتصارات الفرق الثلاث المتنافسة على اللقب. اتلتيكو كان من الممكن ان يخسر في بيلباو، لكن دييغو كوستا وكوك قلبا الموازين.

برشلونة وجد سعادته مع ضربة جزاء لميسي وهي الهدف الوحيد في المباراة ضد اسبانيول مما ساعده على التقدم نحو قمة دوري الدرجة الاولى الاسباني.

اما ريال مدريد فبعد خسارتين فاز على رايو فايكانو. وهكذا فان هذه الاندية الثلاثة متقاربة جداً بنتائجها.

الدوري الايطالي

لنحط في ايطاليا، حيث اوقف نابولي قطار انتصارات “السيدة العجوز” يوفنتوس الذي لعب بلا مهاجمه تيفيز على ملعب “سان باولو“، وقد ادى ذلك الى تباطوء وصوله الى اللقلب.فريق نابولي اظهر قوته وبدا منتقماً من نتائج المباراة الاولى من النصف الاول لهذا الموسم حين فاز حامل اللقب ثلاثة صفر.

هذه الهزيمة لم تؤثر بنتائج فريق كونتي الذي ما زال متصدراً القمة بفارق احدى عشرة نقطة عن روما. نابولي في الترتيب الثالث وفيونتينا في التريتب الرابع.

الدور الهولندي

فريق اياكس اقترب من اللقب في الدوري الهولندي الذي كان قد حمله ثلاث مرات على التوالي، وذلك بعد ان فاز على ضيفه تفينتي بثلاثية نظيفة في المرحلة الثلاثين لهذا الدوري.

وهكذا يتقدم فيينوورد روتردام بثماني نقاط. فجوة يمكن تخطيها بسهولة. فالحذر واجب.

اياكس – تفنتي انشكيده

اياكس امستردام اقترب من الاحتفاظ بلقبه كبطل للدوري الهولندي بعد فوزه الكبير والثالث على ضيفه تفنتني انشكيده.

ستيفانو دنسويل والدانماركي لاسه سكونه والاسباني بويان كركيتش سجلوا اهداف اياكس الثلاث. وهكذا بات اياكس يملك اثنتين وستين نقطة بفارق ثماني نقاط امام فيينورد روتردام.

وفي المقابل تونتني انشكيده الذي لم يسجل اي هدف، تراجع الى المركز الخامس مع رصيد بلغ اثنتين وخمسين نقطة بفارق نقطة واحدة خلف ايندهوفن.

هذا كل شىء لحلقة “الزاوية” هذه نلتقي الاثنين المقبل في جولة اخرى من البطولات الاوروبية لكرة القدم.