عاجل

تقرأ الآن:

من يسرق العصابة في روب ذا موب؟


من يسرق العصابة في روب ذا موب؟

فيلم مستوحى من قصة واقعية، تدور حول ثنائي يتخذ منعطفاً خطيراً في حياته ،
وذلك إثر المشاركة بمحاكمة جون غوتي، في نيويورك في بداية التسعينيات.
ويقررا اقتحام النوادي الإجتماعية التي يرودها أفراد المافيا الإيطالية الأميريكية.

ويشارك في البطولة كل من مايكل بيت، ونينا آرلاندا، النسخة العصرية
ل بوني وكلايد .

أندي غارسيا يؤدي دور رئيس العصابة.

أندي غارسيا يرى أن الفيلم يذكر بالعراب :” الفكرة مثيرة، قصة حب ماساوية تذكر ب بوني وكلايد، دراما رومنسية، معاصرة تظهر الإنعكاسات على أفراد عائلات المافيا، وكيف يتعاملون مع الأمر، إذ لا يمكنهم الذهاب الى الشرطة والقول نحن نتعرض للسرقة. “إذا“، لندخل في حياتكم الخاصة ونبحث نأخذ بعض البصمات ، عندها ربما نحصل على بعض الأدلة”.

أحداث الفيلم تعود بنا الى بداية التسعينيات، وهو يذكر بأفلام فترة السبعينيات
التي اتسمت بأداء ألمع نجوم تلك الفترة .

أندي غارسيا يشير يتابع بالقول: :
“ إنه عبارة عن نوع من قصص العصابات، والذي خبرناه في بداية العشرينيات،
لا أدري متى ، منذ بول موني، وكانييه وبوغارت، وأدوارد جي. روبنسون، وبالطبع
فيما بعد مع العراب، غادفازر، وغود فيلاس، وكل ذلك، وهذا ما يعكس السينما الأميريكية.”

“روب ذا موب“، حالياً في الصالات الأميريكية ، ويتوقع أن يكون حول العالم
في الأشهر المقبلة.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الشبيه وما لا تحمد عقباه

الشبيه وما لا تحمد عقباه