عاجل

أف سي برشلونة الإسباني يعبّر عن استيائه الكبير بعد العقوبة المسلطة عليه من قبل الإتحاد الدولي لكرة القدم فيفا والتي تقضي برحمانه من استقدام أي لاعب خلال فترتي الإنتقالات الصيفية والشتوية المقبلتين.

عقوبة أعلنها الفيفا الأربعاء على خلفية خرق النادي الكاتالوني للوائح ضمّ اللاعبين الناشئين دون الثامنة عشرة من العمر.

جوزيب ماريا بارتوميو، رئيس أف سي برشلونة، يقول:” نحن في سخط لأننا ضحايا ظلم كبير، بهذه العقوبة الفيفا يعاقب أيضا طريقة عمل استمرّت خمسً وثلاثين سنة، كما إنّه يعاقب جوهر النادي والمنهجية التي كافأها عدة مرات، وفي هذه اللحظة بالذات تعود إلى ذهني صور ميسي، إينيستا وتشافي بالكرة الذهبية”.

وحسب إدارة النادي الكاتالوني فإنّ هذه العقوبة لن تمنعه من مواصلة الإرتباط مع لاعبين آخرين كما كان مبرمجا من قبل معلّلة ذلك برأي محامي النادي الذين يرون أن العقوبة تمّ اتّخاذها في الثامن والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي لكنّ الفيفا لم يُبلغ بها برشلونة إلاّ بعد مضي أربعة أشهر وخمسة أيام.