عاجل

اجتياح انفصاليين لمباني حكومية شرق أوكرانيا يلقي بظلاله على جلسة البرلمان الأوكراني التي عقدت صباح اليوم في كييف.

فبينما أعلن رئيس البلاد الإنتقالي أولكسندر تورتشينوف بأن الإنفصاليين الذين يجتاحون المباني ستتم معاملتهم كإرهابيين، دعا زعيم حزب الشيوعيين بيترو سيمونينكو في مداخلته إلى ضرورة الإستماع إلى مطالبهم داعيا القوميين الأوكرانيين إلى عدم إلقاء اللوم عليهم لكون الأحزاب القومية في أوكرانيا قامت بنفس الشيء لإسقاط يانوكوفيتش.

مداخلة سيمونينكو استفزت أعضاء حزب اليمين المتطرف سفوبودا الذين دخلوا في ملاسنات مع زعيم الحزب الشيوعي وأعضائه لتتحول الملاسنات بعدها إلى شجار عنيف ستبقى أروقة البرلمان شاهدة عليه.