عاجل

تقرأ الآن:

مؤتمر سيدات الاعمال في منطقة حوض البحر الابيض المتوسط يشجع على الابتكار و التجدد


أوروبا

مؤتمر سيدات الاعمال في منطقة حوض البحر الابيض المتوسط يشجع على الابتكار و التجدد

في السادس و العشرين و السابع و العشرين من شهر آذار مارس 2014 عقدت الأمانة العامة للاتحاد من أجل المتوسط مؤتمرا دوليا طرحت فيه سبل تمكين المرأة إجتماعياً واقتصادياً من طرح و ابتكار المشاريع المتطورة التي تساهم بالنمو و تقدم المجتمعات على الصعيدين الإجتماعي .
حضر المؤتمر حوالي المئتي مشارك و مشاركة من خمس و ثلاثين دولة. من بين المشاركين بعض الممثلين عن حكومات متوسطية ووكالات تنمية وتعاون دولي ومنظمات دولية تُعنى بالمساواة ، وكذلك ممثلين عن القطاع الخاص والمجتمع المدني، بالإضافة إلى ممولين لمشروعات التعاون الإقليمي في مجال المساواة بين النوعين وتمكين المرأة.

لوما سكرية طالبة اردنية متخصصة في مجال الهندسة طرحت في هذا المؤتمر مشروعا صناعيا يهدف الى ابتكار الطاقة المتجددة لاعادة استخدامها في قطاع البناء خاصة. ونالت الطالبة سكريه جائزة كبرى قدمتها جمعية منظمات سيدات الاعمال لبلدان حوض البحر الابيض المتوسط . ايزابيل دا سيلفا من يورونيوز حضرت مؤتمر سيدات الاعمال و التقت بالفائزة بالجائزة الكبرى لوما سكرية التي قالت انها صممت ودرست و طبقت مشروعها بالتعاون مع طالبتين جامعيتين و انها على يقين من ان المستثمرين سيجدون في مشروعها افادة كلية للمجتمع ولفتت الطالبة سكرية الى ضرورة التفاعل و التواصل عبر شبكات التواصل الاجتماعي كافة خاصة التويتر و الفيس بوك .
لوما سكرية دعيت الى اجراء فترة من الدراسات و التاهيل العلمي في المصرف الاوروبي للاستثمار في دوقية اللوكسمبورغ و مشروعها سيكون موضع تقييم في جامعات متوسطية عديدية.

ويذكر أن الثلاثين عاماً الأخيرة قد شهدت نمواً ضئيلاً لمشاركة المرأة في سوق العمل في منطقة جنوب المتوسط بمعدل يبلغ 0.17% سنوياً، كما أن 25% فقط من نساء المنطقة تعملن أو تبحثن عن عمل بشكل جدي. هذا ويعد تعزيز دور المرأة والشباب من متطلبات بناء مجتمعات تتمتع بالرخاء الاقتصادي والاستقرار الاجتماعي.

رئيسة جمعية منظمات سيدات اعمال حوض البحر الابيض المتوسط ماريا ايلينا ليهتونن تحدثت ايضا الى يورونيوز لافتة ان الجمعية تشجع الافكار الجديدية القابلة للتحقيق وتساهم في تمويل الابحاث العلمية و تشجع جيل الشباب على الخلق و الابداع من خلال تقديم المساعدات عندما تدعو الحاجة لان غالبية المبتكرين الشباب يفتقرون للتمويل و لذا تتم مساعدتهم من خلال الاتصالات بمصادر التمويل الفاعلة و القادرة

الجدير بالذكر ان الأمانة العامة للإتحاد من أجل المتوسط تضع في صلب مهامها التعاون الوثيق مع شبكة من
الشركاء والمؤسسات العاملة في مجال الشؤون المتوسطية ​​والاتحاد الأوروبي والمسؤولين الحكوميين في بلدان حوض البحر الابيض المتوسط. ومن مشاريع الامانة العامة مشروع “الفتيات كرائدات أعمال” الذي يهدف إلى تشجيع المهن الحرة والمشاريع الخاصة في أوساط الشابات من طالبات الجامعات المقبلات على التخرج اللاتي يسعين لإطلاق شركاتهن التجارية الخاصة. فمن خلال تسهيل انتقال هؤلاء الشابات الموهوبات من مرحلة التعليم إلى العمل، يساند المشروع اضطلاع المرأة بدور أقوى في التنمية الاجتماعية والاقتصادية بالمنطقة، الأمر الذي سيساهم بدوره في تحقيق المساواة بين الجنسين في منطقة البحر الأبيض المتوسط​​.

ويقوم هذا المشروع بالأساس على تنظيم “أيام سيدات الأعمال” التي تشمل عدداً من الندوات التي تقدم برامج تدريب وإرشاد خاصة للمشارِكات الراغبات في إنشاء مشاريع جديدة، علماً أن فعاليات “أيام سيدات الأعمال” هذه ستُقام في الجامعات المحلية والكليات وجمعيات سيدات الأعمال والمؤسسات الشريكة. ويُقدر أن يصل العدد الإجمالي للمشاركات إلى 10 آلاف في أربعة بلدان مشاركة، حيث سيتم تقديم إرشادات وخطوات ملموسة نحو إنشاء الأعمال التجارية لما يناهز 400 شابة.