عاجل

تقرأ الآن:

إضراب عام في اليونان والحكومة تعلن العودة إلى أسواق المال


اليونان

إضراب عام في اليونان والحكومة تعلن العودة إلى أسواق المال

ما لا يقل عن عشرين ألف شخص، شاركوا الأربعاء في مظاهرتين احتجاجيتين نظمتا في العاصمة اليونانية أثينا، وذلك بالتزامن مع إضراب عام لمدة أربع وعشرين ساعة، دعت إليه نقابات القطاعين العام والخاص، احتجاجا على خطة الحكومة لتسريح أكثر من 11 ألف موظف من القطاع العام بحلول نهاية 2014، وذلك بعد الاستغناء عن 3500 موظف في عام 2013.

ويأتي الإضراب العام وهو الأول هذه السنة مع عودة مرتقبة لليونان إلى أسواق المال غدا الخميس، وذلك بعد أربع سنوات من الأزمة المالية.

أوديسيوس دريفالاس من الاتحاد اليوناني لموظفي الخدمة المدنية يقول: “
بينما تفتخر الحكومة بعودة البلاد إلى أسواق المال، ينعكس الوضع الحقيقي على العمال اليونانيين الذين يعيشون في البؤس.”

شابة يونانية تقول: “ أبناء جيلي إما عاطلون عن العمل أو يعملون للحصول على راتب 200 يورو في الشهر. هذا لن يتغير ما لم تذهب هذه الحكومة.”

هذا ودعت نقابات القطاعين الخاص والعام الموظفين إلى “مقاومة الكارثة الاجتماعية” و“المطالبة بتغيير السياسة“، حيث تعتبر نسبة البطالة في اليونان الأعلى في منطقة اليورو.

مراسلنا في أثينا يقول: “ مع تحسن الاقتصاد اليوناني على مدى الأشهر ال 12 الماضية، فإن الحكومة تحاول العودة ولو رمزيا إلى أسواق المال من خلال اصدار سندات حكومية، ولكن يبدو أن هذا لا يعني الطبقات العاملة التي تشهد تخفيضات في الرواتب، والبطالة تجاوزت نسبة 27٪.”