عاجل

تقرأ الآن:

تواصل عمليات إغاثة ركاب السفينة الكورية الجنوبية


كوريا الجنوبية

تواصل عمليات إغاثة ركاب السفينة الكورية الجنوبية

البحرية الأميريكية أعلنت عن إرسال سفينة حربية للمشاركة في عمليات إغاثة ركاب السفينة سيوول التي غرقت قبالة سواحل كوريا الجنوبية، حيث أعلن عن فقدان ثلاثمئة شخص.

المركبة الحربية بونوم ريشار ، التي تحمل مروحية على متنها ، كانت في مهمة استطلاع روتينية قرب سواحل جنوب غرب كوريا توجهت الى مكان الكارثة .
حسب ما أعلنت مصادر البحرية الأميريكية. .
الطلاب الذين تمت إغاثتهم في حادثة غرق السفينة الكورية يعبرون عن مخاوفهم حيال مصير زملائهم الذين بقيوا على متن العبارة . بعد الإعلان عن انتشال جثتين من بينهما طالب.

الناجون يصفون حالة الهلع أثناء غرق السفينة ويقول أحد الناجين أنهم تلقوا نداءاً بالبقاء على متن السفينة ، فيما كانت تغرق. وأن بعض الطلاب لم يكن بإمكانهم الفرار. .

وعندما بدأت بالإنحناء سأل الطلاب إن كان بإمكانهم مغادرتها لكن الإرشادات بقيت تطالبهم بالبقاء وأشار الى قلقه حيال الطلاب الذين بقوا في غرفهم”.

شرطة خفر السواحل أعلنت أن مايزيد عن ثلاثمئة شخص هم في عداد المفقودين في السفينة التي غرقت قبالة السواحل الجنوبية الشرقية لشبه الجزرة الكورية .

العبارة كانت تقل اربعمئة وسبعة وسبعين شخصاً، من بينهم ثلاثمئة وخمسة وعشرين طالباً ثانوياً كانوا في رحلة الى جزيرة جيجو السياحية .
والسفينة كانت على بعد عشرين كلم عن السواحل. وسوء الأحوال الجوية أدى الى إلغاء العديد من السفن لرحلاتها.