عاجل

تقرأ الآن:

مَنْعُ تجمع معارض لبوتفليقة في الجزائر عشية الانتخابات الرئاسية


الجزائر

مَنْعُ تجمع معارض لبوتفليقة في الجزائر عشية الانتخابات الرئاسية

قبل يوم من بدء التصويت في انتخابات رئاسية ساخنة في الجزائر، سلطات هذا البلد منعتْ أمس الأربعاء تجمعا في العاصمة الجزائرية لمُعارِضين لترشح الرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة لعهدة رابعة.
قوات الأمن تدخلت باعتقال عدد من المحتجين وطرد آخرين من مكان التجمع وهم ينتمون إلى حركة “بركات” التي تعني بالعامية الجزائرية: “كفى”.

الانتخابات الرئاسية في الجزائر وإن كانت تبدو نتيجتها، في نظر البعض، محسومة لفائدة عبد العزيز بوتفليقة، إلا أن سيْر الحملة الانتخابية أظهر اصطفافا جماهيريا مُعتبَرا وراء خصمه الأكبر ورئيس حكومته الأسبق علي بن فليس، مما جعل هذا الأخير يقول، استنادا إلى نتائج حملته، إنه الأوفرُ حظا بالفوز مُحذِّرا السلطة من عواقب التزوير الذي توعد بعدم السكوت عنه.