عاجل

عاجل

طائرات بدون طيار تستكشف المحيطات

تقرأ الآن:

طائرات بدون طيار تستكشف المحيطات

حجم النص Aa Aa

الطائرات بدون طيار تستكشف الآن المحيطات.
شركة Liquid Robotics في كاليفورنيا، طورت طائرة بدون طيار تبحر في المحيطات بفضل الطاقة الشمسية وطاقة الأمواج، ويمكنها أن تبقى لأشهر عديدة في المياه لجمع كم هائل من البيانات العلمية والبيانات المتعلقة بالرصد الجوي.

يقول المدير التنفيذي لهذه الشركة الأمريكية:“هذه الطائرات بدون لديها القدرة على تبادل البيانات فيما بينها وفي المستقبل سيكون هناك عدد كبير من الطائرات من هذا النوع التي تعمل معا. “

المهندسون يعملون حاليا على تطوير نماذج جديدة لهذه الطائرات بدون طيار، تكون أخف وزنا ومزودة بنظم إمدادات طاقة أكثر قوة، ما يسمح لها بشحن أجهزة السونار التي تمسح أعماق البحار، والتي تستهلك الكثير من الطاقة.

الشركة الأمريكية Saildrone طورت بدورها طائرة بدون طيار تحمل ما يمكنننا تشبيهه بالشراع، هذه الطائرة حطمت الرقم القياسي مقارنة بسفينة تحكم ذاتي، في قطعها لمسافة تربط بين سان فرانسيكو وهاواي.
كما يمكنها جمع البيانات والقيام بمهمات أخرى تتطلب أحيانا الكثير من الدقة.

يقول الرئيس التنفيذي للشركة:” الرصد الجوي هوأمر مهم جدا، وبالتالي فإن الحكومة وخفر السواحل تكافح من أجل ضمان الأمن على الحدود، ليس بهدف مكافحة الاتجار بالمخدرات فحسب ولكن للسيطرة أيضا على المواقع الطبيعية والجزر المرجانية في المحيط الهادئ ومناطق صيد الأسماك المحظورة. إنها تمككنا بفضل كاميرا ورادار من كشف عن وجود أي سفينة في المنطقة.”

تبادل الاتصالات عبر الأقمار الصناعية يسمح ل Saildrone بإرسال البيانات ولكن أيضا بتلقي المعلومات اللازمة للقيام بواجباتها الرقابية.

المزيد من هاي تيك