عاجل

جثث ضحايا الانهيار الجليدي عند جبل إيفرست تسلّم إلى العائلات

تقرأ الآن:

جثث ضحايا الانهيار الجليدي عند جبل إيفرست تسلّم إلى العائلات

حجم النص Aa Aa

أعيدت جثث سبعة من مرشدي التسلق الذين قتلوا يوم الجمعة في الانهيار الجليدي في جبل ايفرست في النيبال. بينما أرسلت خمسة جثث إلى العاصمة كاتماندو لتسلم إلى العائلات يوم غدٍ الأحد. كما تسبب الانهيار بجروح خطيرة لثلاثة مرشدين، و ما زلال البحث جارياً على أربعة مفقودين. الكارثة تعتبر الأكثر فتكاً بين الحوادث التي شهدها جبل إيفرست. المرشدون الذين يعرفون باسم “شيربا” كانوا يعدون العدة لتثبيت الحبال و تجهيز ممر للمتسلّقين قبل موسم التسلّق الذي يبدأ مطلع شهر أيار.

منذ إعلان أول رحلة تسلق في العام 1953 نجح ما يقارب أربعة ألاف شخص من بلوغ قمة إيفرست الواقعة على ارتفاع تسعة كيلومترات عن سطح البحر بينما فقد البعض حياتهم أثناء تلك المغامرة. ازدادت المخاوف مؤخراً بشأن زيادة أعداد المتسلقين للجبل لا سيما بعد أن قررت الحكومة تخفيض