عاجل

تقرأ الآن:

معرض لندني يحتفي بالجنس في الصين القديمة


ثقافة

معرض لندني يحتفي بالجنس في الصين القديمة

دار سوثبي للمزادات العلنية في لندن، تحتضن معرضا يحمل عنوان:”“حدائق المتعة : الجنس في الصين القديمة”.

المعرض يقدم لنا لوحات وتحفا صينية قديمة تحتفل بالإثارة والمتعة الجنسية، بعض هذه الأعمال يعود تاريخها إلى عهد أسرة هان أوعهد أسرة تشينغ الصينيتين.
منظم المعرض، هو جامع التحف فرديناند بيرتولو، الذي يرى أن قدم المرأة يمثل رمزا للإثارة في الثقافة الصينية القديمة.

إذ يقول:” الأمر الغريب بعض الشيء، هو أنكم إذا نظرتم إلى كل هذه اللوحات ستلاحضون أنها واضحة إلى حد ما، إذ يمكن رؤية الجسد العاري بكل تفاصيله، ولكن ما لا يمكن رؤيته هو القدم العارية.”

في حدائق المتعة، تطالعنا لوحات تؤرخ لحياة البذخ والترف في عهود الصين القديمة، إضافة إلى تحف من الخزف والعاج والحرير.

منظم المعرض يشير إلى أن رؤية الصينين للجنس، حسب الفلسفة التاوية، تختلف عن تلك التي نجدها لدى المسيحيين.

إذ يقول:“تعلمون جيدا أن الصينيين ليس لديهم نفس مكبلات المسيحيين. فهم لا يملكون هذا الشعور بالخطيئة، ولكن لا يعني ذلك أنهم تحرروا تماما وإنما لديهم جانب هام في فلسفتهم وهي التاوية، التي تشير إلى أن الرجل لا يمكن أن يكون سعيدا إلا إذا تمكن من معرفة الطريقة السليمة لممارسة الجنس”

جامع التحف فرديناند بيرتولو، لا ينوي عرض مجموعته الخاصة هذه في الصين، خوفا من مصادرتها من قبل السلطات هناك.
أما معرضه في دار سوثبي للمزادات العلندية بلندن، فيستمر حتى الثالث من مايو المقبل.

اختيار المحرر

المقال المقبل
بيض عملاق مزين في بودرافينا احتفالا بعيد الفصح

ثقافة

بيض عملاق مزين في بودرافينا احتفالا بعيد الفصح