عاجل

تقرأ الآن:

طائرة للخطوط الماليزية تضطر للهبوط في كوالالامبور فيما لا أثر للبوينغ المفقودة


ماليزيا

طائرة للخطوط الماليزية تضطر للهبوط في كوالالامبور فيما لا أثر للبوينغ المفقودة

يبدو أن الحظ ليس حليف الخطوط الماليزية هذه الأيام، فبعد حادثة اختفاء الرحلة أم أتش ثلاثمئة وسبعين، اضطرت طائرة كانت تقل 166 شخصاً للعودة والهبوط بشكل طارئ في كوالالامبور. اليوم .
الرحلة 192 كانت متجهة الى بانغالور جنوب الهند وعاودت أدراجها بعد انفجار أحد الإطارات أثناء الإقلاع.

الطائرة هبطت بسلام في كوالالامبور عند الساعة الخامسة وستة وخمسين دقيقة بتوقيت غرينتسش ، بعد أربع ساعات من الإقلاع.

كما يقول أحد الركاب:: “خلال عملية الإقلاع انفجر أحد الإطارات، واضطر الطيار الدوران لحرق الوقود ومن ثم عاودنا الهبوط، عملية الهبوط لم تكن سهلة بسبب الإطار المعطوب.

وفي هذه الأثناء لم تتمكن الغواضة الروبوت بلوفين ، التي مسحت ثلثي المنطقة المحددة في أعماق المحيط الهادئ من العثور على أي أثر لطائرة البوينغ المفقودة
ويعمل الروبوت على سبر ألف وسبعمئة كلم شمال غرب بيرث، قبالة السواحل الأسترالية .

والأسبوع الماضي أعلن رئيس الوزراء الأسترالي طوني أبوت أن عملية البحث لن تستغرق سوى أيام.
الطائرة الماليزية كانت تنقل مئتين وتسعة وثلاثين شخصاًُ اختفت في ظروف غامضة فوق المحيط الهندي