عاجل

وين تين الصحافي والمعارض البارز للسلطة في ميانمار توفي عن عمر ناهز الخامسة والثمانين في مستشفى رانغون بعد اصابته بمشاكل حادة في التنفس وخلل في وظائف الكلي.

وين تين الذي قضى تسعة عشر عاماً في السجن، اعتبرت وفاته خسارة لحزب الرابطة الوطنية من اجل الديمقراطية الذي اسسه مع المعارضة آنغ سان سو تشي بعد عودتها الى البلاد عام الف وتسعمئة وثمانية وثمانين.

سو تشي الحائزة على جائزة نوبل للسلام ترأست الحزب واستمرت مع وين تين نضالهما ضد النظام العسكري القائم واطلاق سراح السجناء السياسيين.