عاجل

تقرأ الآن:

يونكر يخشى التفافا على الفائز في الانتخابات الاوروبية


أوروبا

يونكر يخشى التفافا على الفائز في الانتخابات الاوروبية

انطلاق العد العكسي للانتخابات الاوروبية بعد ثلاثين يوما، مناسبة استثمرها المرشح الاول للمحافظين الاوروبيين جان كلود يونكر. رئيس وزراء لوكسمبورغ السابق عقد مؤتمرا صحافيا في بروكسل، مطالبا بأن يحصل الحزب الفائز على رئاسة المفوضية الاوروبية.
هذه الانتخابات ستكون الاولى التي تمكن لاحزاب من طرح مرشحيها للمنصب، بعدما كان يعين بتسوية بين الدول الاوروبية.
يقول يونكر :“مرشح المجموعة السياسية التي ستكون الأقوى في الانتخابات سيكون الرئيس المقبل للمفوضية. أي شيء غير هذا سيكون سخرية من العملية الديمقراطية التي تضمنها المعاهدات الأوروبية”.
مرشح حزب الشعب الأوروبي أكد على أولوية النمو والوظائف في برنامجه الانتخابي. حاول التملص من صوت حزبه المحافظ كمدافع عن سياسات التقشف. قال إنه سيعيد تقييم آثارها، مشيرا إلى نقاشاته في دول عانت من شد أحزمة الموازنات.
يقول يونكر :“قابلت اليونانيين في الخارج، وعندما زرت اليونان، كنت في البرتغال في مدينة بوترو. تحدثت إلى البرتغاليين الذين يعارضونني. إذا، فأنا لا أخشى المواطنيين. السياسيون يجب ألا يخافوا من المواطنين”.
الاستطلاعات تظهر حزب الشعب المحافظ متقدما على الاشتراكيين بفارق صغير، لذا من المبكر اتضاح صورة الفائز.