عاجل

تقرأ الآن:

أربعة عقود على اختراع "مكعب روبيك"


ثقافة

أربعة عقود على اختراع "مكعب روبيك"

مكعبات روبيك السحرية هي أكثر الألعاب شعبية في العالم.
أربعة عقود كاملة مرت على اختراع لعبة اللغز الشهيرة هذه من قبل النحات وأستاذ العمارة المجري، إرنو روبيك.
مركز ليبرتي ساينس في ولاية نيو جيرسي وبمناسبة احتفاله هذا العام بذكرى تأسيسه التاسعة والستين، يقدم معرضا بعنوان “ ما وراء مكعب روبيك”.
المعرض يستكشف البدايات المتواضعة للمكعب وكيفية تطوره عبر الزمن، كما يقدم أغلى مكعب روبيك في العالم.

يقول مخترع المكعب إرنو روبيك:” قضيت أكثر من نصف حياتي مع المكعب بطريقة أو بأخرى، وإذا فكرت في حياتي ككهل، أعتقد أنني قضيتها مع المكعب الذي اخترعته في عمر الثلاثين.”

إرنو روبيك اخترع هذا المكعب في العام 1974 في بودابست، ولم يكن من الممكن أنذاك تسويق اللعبة خارج الكتلة السوفياتية.
ولكنها عرفت شهرة كبيرة منذ اطلاقها في العام 1980.
المعرض يهدف إلى التأكيد على أن الحدود بين العلم والفن قد لا تكون واضحة في بعض الأحيان.

يقول الرئيس التنفيذي لمركز ليبرتي ساينس:“ما هو هذا المعرض؟ حسنا، إذا جئت إلى هنا وكنت تعتبر نفسك مختصا في الرياضيات، فسيسمح لك المعرض بإبراز الجانب الفني والإبداعي الخاص بك وإذا أتيت إلى هنا بحثا عن البعد الفني، فستكتشف أن الرياضيات والعلوم مرتبطة فعلا بالفن.
لهذا السبب أطلقنا على معرضنا اسم “ ما وراء مكعب روبيك”.
لأننا لا نتحدث عن المكعب فحسب، وإنما عن تقاطع الهندسة، وعن هذه الآلية الرائعة داخل المكعب وعن تصميمة وطبعا عن ألوانه دون أن ننسى الإحتمالات التي لا تعد لتركيبه.”
وإذا استعصى عليكم فك لغز هذه اللعبة، فهناك رجل آلي سيساعدك على ذلك وتجدونه طبعا في هذا المعرض، الذي سيفتح أبوابه في السادس والعشرين من أبريل في نيو جيرسي، ليستمر على مدى سبعة أشهر ثم يحلق بعد ذلك في جولة عالمية تستمر سبع سنوات.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الفنان النيجيري آيس يرنس يسعى إلى الإنشار عالميا

ثقافة

الفنان النيجيري آيس يرنس يسعى إلى الإنشار عالميا