عاجل

الرئيس الأمريكي باراك أوباما والفرنسي فرانسوا هولاند و رئيس الحكومة الإيطالية ماتيو رينزي ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل يهددون بفرض عقوبات جديدة على روسيا وطالبوا برد فعل سريع بشأن الوضع في أوكرانيا.

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل:“أنا مقتنعة بأن روسيا لديها أو يمكن أن تتاح لها إمكانية وضع الانفصاليين في شرق أوكرانيا على المسار السلمي للمناقشة الدستورية والإعداد للانتخابات. حتى الآن، للأسف هذه الإشارات غائبة تماما.”

المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية جين بساكي:“نحن نشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تفيد بأن مسلحا مجهولا قد اختطف مراقبين عسكريين من منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، وعسكريين أوكرانيين كانوا بمعيتهم في مدينة سلوفيانسك.
إذا كان هذا صحيحا فإننا ندين بشدة هذا الإجراء، وندعو إلى الإفراج عنهم فورا. نحن ندين هذه الأساليب القمعية والجبانة.”

و شدد رؤساء الدول والحكومات على أهمية التنفيذ الفعال لاتفاق جنيف الذي تم التوصل إليه لإيجاد مخرج للأزمة في أوكرانيا ومنع تدهور الوضع في البلاد.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين:“في سياق أزمة حادة من طرف الدولة، صناعة الدفاع الأوكرانية محرومة عمليا من دعم الدولة. نحن جميعا ندرك جيدا أن احتمال تفكك أواصر التعاون قد تصبح حرجة لصناعة الدفاع في أوكرانيا.”

القادة شددوا كذلك على ضرورة عقد الانتخابات الرئاسية المقررة في الخامس والعشرين من مايو المقبل للسماح للأوكرانيين بأن يقرروا بحرية وشفافية مستقبل بلادهم.