عاجل

تقرأ الآن:

حبران أعظمان في إعلان قداسة حبرين راحلين


الفاتيكان

حبران أعظمان في إعلان قداسة حبرين راحلين

سياح وحجاج من جميع أنحاء العالم وصلوا إلى الفاتيكان لحضور مراسم إعلان قداسة البابا يوحنا بولس الثاني ويوحنا الثالث والعشرين، وسيرأس القداس البابا فرنسيس بمعية البابا السابق بنيديكتوس السادس عشر.

وغصت الشوارع المؤدية الى ساحة القديس بطرس بملايين الحجاج والسياح، فيما نظم متطوعون من الدفاع المدني والصليب الأحمر السير وأقاموا مستشفيات ميدانية عند أطراف الساحة لضمان الأمن وتفاي وقوع حوادث.

  برونو فيتشي من بيرغامو:“هو بمثابة الأب، أنا أعرفه جيدا ،جئت قبل عشرين عاما إلى روما وكان لي شرف لقائه، لقد كنا جميعا متحمسون لإننا من بيرغامو، من الجبل تماما مثل البابا والآن عدت إلى هنا.”

وفي كراكوف مدينة البابا البولندي يوحنا بولس الثاني نظمت ليلة الأضواء لأولئك الذين تعذر عليهم الذهاب إلى روما.

مولي هاملتون من بلفاست، ايرلندا الشمالية:” لقد كان رجلا عظيما، إنه أسطورة كما تعلمون، إنه يستحق عن جدارة ذلك، لقد جئنا من إيرلندا إلى بولندا لأكون هنا لحظة تقديسه لأننا لم نتمكن من الذهاب إلى روما.”

وهذه هي المرة الأولى التي يحتفل فيها حبران أعظمان بإعلان قداسة حبرين راحلين في تاريخ الكنيسة الكاثوليكية.