عاجل

لأول مرة في هونغ كونغ....متحف مخلد لأحداث ساحة تيانانمن

تقرأ الآن:

لأول مرة في هونغ كونغ....متحف مخلد لأحداث ساحة تيانانمن

حجم النص Aa Aa

افتتح في هونغ كونغ معرض صوريعتبرالأول من نوعه الذي يسلط الضوء على أحداث ساحة تيانانمن التي وقعت عام 89 في الصين وراح ضحيتها مئات الاشخاص.
المتحف أطلق عليه اسم “الرابع من يونيو” وهو يوم قمع السلطات الصينية لمظاهرة طلابية مطالبة بالديمقراطية.

مقيمة في هونغ كونغ تقول:” هنا أتعلم يوما بعد يوم عن وضعية الطلبة، ففي الماضي لم نكن نعلم الكثيرعن هذا الموضوع، فقط معلوماتنا تتركز في كون الطلبة تظاهروا ولم يكن ذلك مقبولا. لكن الآن نعلم جيدا الحقيقة وهي أن الطلبة كافحوا من أجل الديمقراطية والحرية”.

افتتاح المعرض قوبل بمظاهرة مؤيدة للصين ومناهضة لتحالف هونغ كونغ ( تحالف دعم الحركات الديمقراطية في الصين) الذي يقف وراء افتتاح المعرض. المتظاهرون رددوا شعارات تتهم نشطاء التحالف بالخيانة.

متظاهر يقول:” الولايات المتحدة وتحالف هونغ كونغ قاما بارسال الإمدادات إلى المتظاهرين أنذاك في الصين ما جعل أعمال الشغب تتوسع في مختلف أنحاء البلاد. وإذا لم توقف الحكومة الصينية المركزية أعمال الشغب تلك وكل تلك الفوضى، لكانت الصين غير موجودة اليوم”.

من جهتهم يصف النشطاء التابعون لتحالف هونغ كونغ حملة القمح التي وقعت ليلة الرابع من يونيو عام 1989 بالمذبحة متهمين السلطات الصينية بالتقاعس في إعطاء الحصيلة الحقيقية لعدد القتلى رغم مرور خمسة وعشرين عاما على أحداث ساحة تيانانمن.