عاجل

عاجل

حياة ثانية لقشور البيض

تقرأ الآن:

حياة ثانية لقشور البيض

حجم النص Aa Aa

في اوربا، يومياً ، يتم التخلص من عشرات الأطنان من قشور البيض . أتعلمون بإمكانية إعادة تدويرها وإستخدامها في منتجات البلاستيك و مستحضرات
التجميل أو المكملات الغذائية ؟

صفار وبياض البيض يدخلان في الصناعات الغذائية . في أحد المصانع الصغيرة في المجر، سنوياً، حوالي 15 مليون بيضة تستخدم في صناعة المعكرونة والمعجنات والخبز وغيرها.
هذا سيؤدي الى توفير كمية كبيرة من قشور البيض التي يصعب التخلص منها.

تاس أوربان ، عضو منتدب ، Ecomotive KFT، يقول: “ في الصناعة، قشور البيض تعد من النفايات الخطرة لأن البروتينات في أغشية البيض تتحلل بسهولة ، وقد تصبح سامة .” علينا الإتصال بشركات خاصة لإزالة هذه النفايات لمعالجتها في مكان خاص. و هذا مكلف بالنسبة لنا “ .

في الواقع، الأغشية غنية بالكولاجين و الأحماض الأمينية التي يمكن أن تستخدم في الصناعات الغذائية او التجميلية .

لكن كيف يمكن فصل الأغشية عن القشور بطريقة سهلة ورخيصة ؟ هذا هو هدف مشروع بحث اوروبي . الباحثون طوروا نموذجاً لفصل الأغشية عن قشر البيض ميكانيكياً . من بعد، هذه الأغشية تجفف بدرجة حرارة معتدلة وتعقم. انريكو أمبيري ، الكيمياء الصناعية، يعمل في مختبرSRL ، يقول: “ نستخدم الأشعة فوق البنفسجية . الضوء يخترق البكتيريا فيعدل الحمض النووي. بهذه الطريقة سيتم تعطيلها وستفقد القدرة على التكاثر . بذلك، يتم تعقيم أغشية البيض دون إستخدام العوامل الكيميائية أو درجات حرارة عالية. انه تعقيم يتيح الإحتفاظ بخصائصها الداخلية “ . هذا الإجراء يوفر للمصانع الغذائية التي تستخدم البيض فرصة لتحويل النفايات إلى منتجات قيمة. الباحثون يعملون على الخطوة التالية. ميليندا كوزاك، مهندسة بيولوجية ، منسقة مشروع SHELLBRANE تقول:

“ الخطوة التالية هي العمل على تلقائية النظام. فكرتنا هي تكييف قدرة المعالجة وفقاً لحجم مصنع معالجة البيض من مئة كيلوغرام من القشور في الساعة إلى الف كيلو غرام في الساعة . “

تاس أوربان ، العضو المنتدب ، يضيف قائلاً: “ إذا تمكنا من تصنيع عملية فصل الأغشية عن القشور. كشركات تصنيع سنتمكن من تحقيق ارباح من النفايات ، من شيء كان يكلفنا كثيراً. “

الباحثون ياملون تسويق هذه الآلة خلال السنوات الثلاث او الأربع المقبلة ، و تحسين القدرة التنافسية لقطاع الزراعة في اوربا.

http://shellbrane.eu