عاجل

تقرأ الآن:

قتلى وجرحى في هجوم ضد مركز اقتراع في العراق


العراق

قتلى وجرحى في هجوم ضد مركز اقتراع في العراق

وسط تدهورغير مسبوق للأوضاع الأمنية في العراق، مراكز الإقتراع تفتح أبوابها اليوم للناخبين العاملين في مختلف الأجهزة الأمنية والقوات العسكرية والشرطة بالإضافة إلى موظفي القطاع الصحي.

وعلى الرغم من أن السلطات العراقية فرضت إجراءات أمنية مشددة بهدف ضمان السير الحسن للإنتخابات إلا أن هجوما إرهابيا آخر استهدف صباح اليوم مركز اقتراع وخلف قتلى وجرحى في صفوف قوات الشرطة.

ويدلي حوالي 800 ألف عنصرمن القوات المسلحة بأصواتهم في 534 مركزا بواقع 2670 محطة اقتراع، في انتخابات تشريعية تعد الأولى منذ انسحاب القوات العسكرية الأمريكية في العام ألفين وأحد عشر.

الإنتخابات التشريعية لهذا العام تجرى وسط منافسة بين عدة أحزاب على رأسها حزب الدعوة لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الطامح لولاية رئاسية ثالثة على رأس الحكومة.

من جهة أخرى أكدت السلطات العراقية أن التحضيرات لإنطلاق الإقتراع جارية على قدم وساق والتي أضحت نسبة المشاركة فيها هاجس يأرق الحكومة وسط تدهور الأوضاع الأمنية التي قد تؤدي ببعض الناخبين إلى العزوف عن التصويت خوفا على حياتهم.

حركة طالبان كانت قد توعدت بإفشال الإنتخابات التي ستنطلق رسميا الأربعاء وذلك من خلال تكثيف هجماتها الإرهابية.