عاجل

قتل أكثر من 62 شخصا وجرح العشرات في تفجيرات وقعت الثلاثاء بمدينتي حمص وسط سوريا، والعاصمة دمشق بأحياء يسيطر عليها النظام.

وقال محافظ حمص طلال البرازي إن انفجار سيارة ملغومة كانت متوقفة بمنطقة العباسية الموالية للنظام، أسفر عن مقتل 36 شخصا وجرح 75 آخرين، وأعقب ذلك سقوط صاروخ محلي الصنع في المكان، مما أوقع تسعة قتلى وعشرة جرحى، مشيرا إلى أن عدد الضحايا مرشح للارتفاع.

ويأتي هجوم حمص بعد ساعات على مقتل 17 شخصا وجرح 86 آخرين في سقوط قذائف هاون على مجمع مدرسي وسط دمشق، بحسب التلفزيون السوري الرسمي، الذي اتهم من سماهم الإرهابيين بتنفيذ الهجوم.

التصعيد الأمني هذا تزامن مع إعلان منظمة حظر الأسلحة الكيميائية
عن استعدادها للتحقق من اتهامات للنظام السوري، بتنفيذ هجمات بالكلور خلال الأسابيع الماضية.