عاجل

تقرأ الآن:

السيارة المستقبلية أسرع من الطائرة المقاتلة


focus

السيارة المستقبلية أسرع من الطائرة المقاتلة

تدريجياً، قطعة قطعة، ، في هذه الورشة البريطانية ، تم تركيب اسرع سيارة في العالم ، أسمها Bloodhound SSC، هدفها هو تجاوز 1600 كم في الساعة. خلف عجلة القيادة آندي كرين، طيار عسكري بريطاني سابق حصل على الرقم القياسي العالمي على الأرض بسرعة معدلها 1230 كم في الساعة.
لأول مرة ، يرفع الستار عن هذه السيارة، المرحلة الأولى هي مقعد السائق .

أندي غرين، يقول: “ هذه مقصورة قيادة Bloodhound Super Sonic . مكتبي على بعد 1000 كم في الساعة . مقود القيادة ثلاثي الأبعاد من التيتانيوم المتكييف مع يديَ. توجد لوحة من ثلاث شاشات من الكريستال السائل. الاتان إحتياطيتان من إنتاج رولكس بمثابة عداد السرعة على مدار الساعة. دقة هذه الآلات ضرورية لما نقوم به . “

  • Bloodhound SSC

    The team

  • Andy Green

  • Richard Noble and Andy Green

  • Richard Noble

  • Bloodhound SSC chasis

  • The cockpit

هذا هو نموذج السيارة الحقيقية عند الانتهاء من صنعها في العام المقبل .

مارك شابمان ، من كبار المهندسين الذين يعملون على صناعة هذه السيارة، يقول: “هذا هو الجزء الأمامي من السيارة ، او المكان الذي ستثبت فيه العجلات وفقاً لنظام التعليق الأمامي . كل شيء مصنوع من ألياف الكربون . “

السيارة مزودة بثلاثة محركات هي، محرك نفاث ، ومحرك صاروخ ، ومحرك سيارة. نفضل الهيكل الصلب لأنه في غاية الصلابة والقوة.
هذا هو مكان الصاروخ ، داخل هذا الغطاء . وأخيرا ، قطعة كبيرة وقوية من الألمنيوم ، تصنيعها معقد جداً لكنها جميلة . “

هذه السيارة هي حلم مهندس وطموح فريق من المهندسين الشباب .لهذا السبب ، هنا، لا يوجد سر.

من أروع ما في هذا المشروع هو أن العالم بأسره يتقاسم جميع بيانات وتصاميم وتقنيات كيفية صناعة السيارة على الانترنت، مجانا .

بالإضافة إلى تقديم جميع المعلومات إلى الجمهور، الفريق يقوم بزيارة مئات المدارس كل عام لتقديم المشروع.
انها رؤية تعليمية جديدة إقترحها حامل الرقم القياسي السابق في السباق الأرضي ريتشارد نوبل ، انه مدير مشروع هذه السيارة:
“ بريطانيا بحاجة إلى 100 ألف مهندس من الخريجين سنويا، النظام لا يوفر سوى 30 الف . لذلك الوضع خطير حقا. يمكن حل المشكلة من الأساس ، من الدراسة الابتدائية ، الأمر يتطلب الحصول على أطفال متحمسن ومهتمين بهذه المهنة في سن مبكرة “ .

سيارة بقوة تبلغ حوالي 135 الف حصان يمكن ان تكون أسرع من طائرة مقاتلة، اقتراح ملفت للانتباه ،بيد انها لم تحفز اي شخص على تجربتها سوى الشخص الذي سيقودها قريباً.

أندي غرين، يقول : “حالياً، أعمل مع أفضل فريق في السباق الأرضي في التاريخ، مع مهندسين معروفين على المستوى العالمي تمكنوا من حل مشاكل لم يسبق حلها من قبل. خلال العامين المقبلين، سنقوم بإختبار وتطوير هذه السيارة، سأقودها وسأكون جزءاً من فريق الاختبار. في الوقت ذاته، سنتمكن من التواصل وتقاسم هذه المغامرة من خلال النقل المباشر لجمهور عالمي . انها فرصة لإلهام الجيل المقبل “ .

في غضون أقل من عام ، سيارة Bloodhound SSC ستكون على استعداد للتوجه إلى أفريقيا . الهدف الآن هو أن تتجاوز سرعة 1600 كم في الساعة .