عاجل

تقرأ الآن:

إنعدام الآمال بالعثور على أحياء بين المفقودين في إنزلاق التربة في إفغانستان


أفغانستان

إنعدام الآمال بالعثور على أحياء بين المفقودين في إنزلاق التربة في إفغانستان

في أفغانستان آمال العثور على أحياء تحت التربة والأنقاض باتت اليوم معدومة،
ما يضع عدد ضحايا إنزلاق التربة الذي وقع صباح الجمعة في باداخشان، شمال شرق البلاد الى ما يزيد عن الفين ومئة شخص. ما دفع رجال الإنقاذ الى تصويب جهودهم الى مساعدة الناجين، وهم بحدود الأربعة آلاف، باتوا اليوم بلا مأوى، وبحاجة للماء، والغذاء والدواء، حسب نداء وجهته هيئات الإغاثة التابعة للأمم المتحدة والتي تعمل على الأرض الى جانب الهلال الأحمر، والصليب الأحمر.

عمليات البحث عن ناجين تتواصل بوسائل بدائية، لصعوبة الوصول الى هذه المنطقة الجبلية النائية، التي تصلها بالأصل طرقات ضيقة ووعرة، تضررت تحت سيل الأمطار وذوبان الثلوج عن الجبال.

هذا المواطن يقول :” طلبنا من الحكومة الإسراع بتقديم المساعدة لإخراج الجثث. واستطعنا إنتشال عشرة الى خمس عشرة جثة فقط، وباقي السكان بقوا عالقين تحت التربة”.

وتخشى السلطات تواصل إنزلاق التربة وتهديد حياة المسعفين، في هذه المنطقة الواقعة على حدود طاجكستان.

هذه السيدة فقدت بعض أفراد عائلتها تقول :” سبعة من أفراد عائلتي كانوا هنا عندما حصل الإنزلاق. مات منهم أربعة أو خمسة وأربعة أو خمسة بقيوا على قيد الحياة، وأنا أيضاً نصف ميتة، لست أدري ما العمل”. . الأمطار الموسمية وكان ذوبان الثلوج تسببا بموت ما يزيد عن مئة شخص قبل هذه الكارثة.