عاجل

حوالي ألف متظاهر من الموالين لروسيا هاجموا مكاتب المدعي العسكري في مدينة دوناتسك شرقي أوكرانيا، وقاموا بحرق العلم الأوكراني.

وكان المبنى خال من الموظفين لحظة هجوم أشخاص مسلحين بهراوات، فيما كان عدد قليل يحمل سلاحا ناريا لكن لم يسمع دوي طلق ناري.

ويحتل الموالون لروسيا إلى حد الآن المباني الحكومية في نحو اثنتي عشرة مدينة شرقي أوكرانيا.

أما في مدينة سلافينسك فقد وقع تبادل لإطلاق النار بين عناصر قوات أوكرانية وانفصاليين مسلحين، عند أحد حواجز التفتيش.

وتواصل القوات الأوكرانية سيطرتها على الحواجز حول المدينة، فيما يتحصن الانفصاليون في داخل المدينة التي سادها الهدوء بعد يومين من شن القوات الأوكرانية هجوما عليها.

وفي مدينة ماريوبول الصناعية على ساحل البحر الأسود أضرمت النار في مقر برايفت بنك، أحد أكبر البنوك الأوكرانية.

وكان هذا البنك قال الشهر الماضي إن فرعا له في موسكو يواجه ضغطا سياسيا لا يحتمل، مبينا أنه ضحية المواجهة بين موسكو وكييف، وهي المواجهة التي أدت إلى ضم القرم إلى روسيا.