عاجل

نيجيريا: بوكو حرام تعلن مسؤوليتها عن خطف تلميذات مدرسة تشيبوك في إقليم بورنو

تقرأ الآن:

نيجيريا: بوكو حرام تعلن مسؤوليتها عن خطف تلميذات مدرسة تشيبوك في إقليم بورنو

حجم النص Aa Aa

جماعة بوكو حرام الإسلامية تؤكد مسؤولية التنظيم عن خطف مائتين وثلاث وعشرين تلميذة من إحدى مدارس بلدة تشيبوك في إقليم بورنو النيجيرية. عائلات الفتيات المختظفات نظمت تجمعا في العاصمة أبوجا للضغط أكثر على السلطات من أجل التحرك لتحرير التلميذات. الجميع إشتكى من التقصير والتعتيم الذي تتبعه السلطات في هذا الملف، إتهامات بالكذب وجهت إلى السلطات.

“ ما قالوه كان كذباً. وعودهم بالعثور على مائة وإحدى وعشرين فتاة كانت كذبة. مع مرور الوقت إكتشفنا أنّ ما قالوه كذب وأعتقد أنهم ما زالوا يعملون على ترويج تلك الأكاذيب، ولا يقومون بأي شيء حتى الآن“، تقول هذه الأم.

وحسب السلطات فقد تمّ تحرير ثلاثين تلميذة بينما تمكنت ستة عشرة تلميذة أخرى من الفرار. الرئيس النيجيري دعا الأولياء لتقديم المزيد من التوضيحات حول هويات المختطفات إلى الشرطة. “ما نطلبه هو أقصى قدر من التعاون من أولياء أمور وآباء وأمهات الفتيات، لأنهم ولغاية الآن لم يتمكنوا من تقديم هوية الفتيات المخطوفات بوضوح إلى الشرطة” قال رئيس نيجيريا غودلاك جوناثان.

وقد تم اختطاف الفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن بين خمسة عشر وثمانية عاما في الخامس عشر من نيسان-أبريل الماضي من مدرسة في قرية شيبوك. وتمكنت بعضهن من الفرار خلال الأيام الماضية