عاجل

عاجل

الناجون من كارثة انزلاق التربة في افغانستان ينتظرون المساعدات

تقرأ الآن:

الناجون من كارثة انزلاق التربة في افغانستان ينتظرون المساعدات

حجم النص Aa Aa

قرية آب بريك الافغانية في اقليم ارغو بولاية بدخشان عند الحدود مع طاجكستان والصين وباكستان تحولت لمقبرة للذين قضوا نتيجة انزلاق التربة، بعد ان كانت تعيش بمنأى عن اعمال العنف التي يقوم بها عناصر حركة طالبان.

اما الناجون الذين ازدادوا فقراً، فيقول بعضهم إنهم لم يحصلوا على اية مساعدة رغم وصولها الى القرية. كما يقول احدهم ويدعى محمد باي: “ستة من افراد عائلتي دفنوا تحت الأنقاض، ونعيش اليوم في خيمة.. لم نحصل على بطانيات او خيم او حتى اغذية حتى الآن.”

هذه الكارثة التي وقعت اثارت تعاطفاً دولياً. الرئيس الاميركي باراك اوباما في اتصال هاتفي مع نظيره الافغاني حميد كرزاي عبر عن نيته ارسال المزيد من المساعدات. كما ارسل مكتب المساعدات الانسانية في الامم المتحدة فرقاً لتقديم الدعم المعنوي للاطفال اضافة لخيم وثمانين طناً من الوحدات الغذائية. من جهته اعلنه مكتب الصليب الاحمر المحلي ان عمليات ايصال المساعدات بطيئة بسبب الطرقات المقطوعة والانزلاقات الأرضية.

هذا واشارت السلطات المحلية اشارت الى ان عدد القتلى يزيد عن ثلاثمئة وخمسين قتيلاً، كما ان عدد العائلات النازحة يفوق السبعمئة.