عاجل

خرج الاف التايلانديين يرحبون بملكهم بوميبول ادولياديج في ظهور علني نادر له في قصر هوا هين للاحتفال بمرور اربعة وستين عاماً على اعتلائه العرش.

ويأتي هذا الاحتفال للملك البالغ من العمر ستة وثمانين عاماً والذي يجله شعبه، في الوقت الذي تمر فيه البلاد بازمة سياسية منذ ستة اشهر. فالمعارضون لرئيسة الوزراء يانغلاوك شيناواترا يصرون على انتخابات تشريعية جديدة بعد اجراء الاصلاحات السياسية.

وتواجه شيناواترا احتمال عزلها في الايام المقبلة. اذ ستمثل امام المحكمة الدستورية بتهمة نقل موظف كبير بطريقة غير مناسبة كما تتهمها لجنة مكافحة الفساد بالاهمال.

وكانت المحكمة الدستورية وتحت ضغط شعبي قد الغت الانتخابات التي جرت في شباط/ فبرار. وتقرر اجراء انتخابات جديدة في تموز /يوليو المقبل.