عاجل

تقرأ الآن:

حوار مع زعيم حزب يوكيب المتطرف في بريطانيا


العالم

حوار مع زعيم حزب يوكيب المتطرف في بريطانيا

يوكيب (حزب الاستقلال) ، الحزب الذي يسعى إلى انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي دخل الساحة السياسية في البلد

الإستطلاعات تقول أنه يمكن أن يحل الأول في الانتخابات الأوروبية هذا الشهر

مراسل يورونيوز جيمس فراني إلتقى بزعيم الحزب نيجل فاراج خلال حملته الانتخابية في احدى حانات ناتفورد شمالي انجلترا

و سأله عن موقفه الصارم من الهجرة ، و كذا عن اللافتات المثيرة للجدل لحزب يوكيب ، و عن السبب الذي جعله يوقع على معاش ثان في البرلمان الاوروبي و هو الذي يريد إلغاء نفقات الاتحاد الأوروبي

جيمس فرايني يورونيوز
نيجل فاراج شكرا جزيلاً لأنك معنا في يورونيوز، قبل كل شيء ، أي نوع من الأحزاب هو حزب يوكيب ، و إلى ماذا يدعو

نيجل فاراج زعيم حزب يوكيب: نحن حزب وطني ديمقراطي، نؤمن ان المملكة المتحدةيجب ان تكون مستقلة ، تسير نفسها بنفسها، و بديمقراطية و وطنية ، و ليس جزء من سياسة اتحاد مقره في بروكسل، و التي تضع 75 في المئة من القوانين لهذا البلد، و هذا يكلفها ثروة هائلة و يعيقنا على وضع تجارة خاصة بنا مع الدول النامية في العالم. و هذا لا يعني أننا ضد أوروبا. كما لا يعني أن ما تحت مدينة كليه كله فضيع . بل نريد أن تكون أوروبا الدول و التي يمكنها التعاون فيما بينها، أما هذا المشروع العابر للدول دون اخذ عين الاعتبار رأي الشعوب فلن ينجح

جيمس ، يورونيوز : أنتم تصفون نفسكم على أنكم حزب ليبرالي مع السوق الحرة ، كيف توفقون بين حملتكم الانتخابية و موضوع الهجرة

فاراج : حسناً، حتى المفكر ميلتون فريدمان الأب الروحي للسوق الحرة، يقول أنه لا يمكن أن يكون هناك تنقل حر لليد العاملة بين الدول الغنية و الفقيرة، خاصة مع وجود نظام الضمان الاجتماعي
و هنا النقطة المهمة ، نحن مع التبادل الحر للسلع و رؤوس الاموال و الخدمات، و لا نريد ان نتوقف عند الاتحاد الاوروبي ، بل نريد أن نرى بريطانيا تعمل الكثير في هذا العالم
بالتأكيد ، ستكون البلدان الانجلوساكسونية و بلدان الكومنوالث هي المكان المناسب لنبدأ في هذا الطريق، و لكننا بحاجة إلى تسيير مسؤول لسوق العمل ، فالذي قمنا به في بريطانيا هو إغراق سوق العمل باليد العاملة غير المؤهلة من العمال المهاجرين في أسواق نصف مؤهلة

يورونيوز : إذا كنتم ستتعاملون بلا شفقة في هذا الموضوع ، فما قولكم في رئيس شركة كبيرة يريد ان يحافظ على أجور عماله الزهيدة ، و قلتم ان حزبكم سيدعم هذه الشركات ، هل تعتقدون انه حقا سيقبل بأن يدفع أكثر لأجل ان يكون في سجله عامل بريطاني

فاراج : أعتقد انه ليست مشكلة أموال كثيرة ، فالشركات الكبرى استفادت من هذا الامر ، الجانب السلبي و هو أننا كدولة علينا تدريس ابناء المهاجرين ، و انشاء المستشفيات في حالة حصول حوادث، و ننتهي مع عدد كبير من العاطلين من أبناء شعبنا و الذين تدفع لهم الدولة مساعدات ، في حين أن رئيس الشركة يمكن ان يستفيد من مساعدات، على العموم ، نحن لا نستفيد من هذا

يورونيوز: لكن أكيد أنك إذا كنت ليبرالي حقيقي مع السوق الحرة ستقول أن اليد الخفية هي وراء اقتياد الناس للمجيء إلى بريطانيا

فاراج : حسنا ، هناك بعض الأمور أهم من المال. فتماسك المجتمع مسألة اكثر اهمية ، و الواقع أنه ينبغي على الحكومة البريطانية ان تضع مصالح الشعب البريطاني في صدارة الأولويات ، و الملايين من الأسر البريطانية قد تتأثر تأثراً حقيقيا إذا ما تركنا الآن الباب مفتوحاً للمهاجرين من أوروبا

يورونيوز : ما هو مقدار الكثرة الذي ترونه؟ لأنه استقر في بريطانيا مئتان و تسعة آلاف مهاجر من الاتحاد الاوروبي إلى نهاية سبتمبر ، 2013
فكم تريدون أن تكون نسبة التخفيض من الهجرة

نايجل فاراج: جذرياً

يورونيوز : كم

فاراج : جذرياً

يورونيوز : النصف فاراج: لا ، لا نريدها ان تكون منخفضة بعشرات الآلاف

يورونيوز : ثلاثون ألف- خمسون ألف

فاراج : الذي قمنا به منذ 1950 إلى أن جاء توني بلير إلى الحكم. كان لدينا هجرة إلى بريطانيا تتراوح بين ثلاثين و خمسين ألف في العام . قمنا يهذا لمدة خمسين سنة . هذا كان مريحاً لنا نسبيا.أما الآن فقد قمنا بتغيير هذا إلى مئتين و خمسمئة ألف شخص في العام أي ربع مليون في العام. لا أريد إيقاف الهجرة و لكن أريد مراقبة الكمية و النوعية

يورونيوز : إذا هذا هو الرقم؟ كم هو سحري رقم حزب يوكيب

فاراج : حسناً، دعنا نعمل على ذلك

يورونيوز : لكن هناك انتخابات الآن

فاراج : الانتخابات هي بيننا و بين ثلاثة أحزاب ترفض الاعتراف أنه يمكن لنصف مليار نسمة الدخول مجاناً إلى بلدنا ، من أجل هذه المعركة سنربح الأوائل ، و لحد الآن ليس هناك سقف محدود

يورونيوز: أليس هناك رقم تريدون أن تضعوا أنفسكم فيه

فاراج : ليس هناك سقف في الوقت الراهن يستحق الذكر، ليس لدينا أي تحكم في عدد الأشخاص الآتين إلى بريطانيا، و قلقي الأكبر هو أن الأمور في منطقة اليورو و البحر المتوسط اصبحت سيئة للغاية، و هذا من شأنه أن يدفع بموجة كبيرة من المهاجرين الجدد ، و ليس في أيدينا شيء يمكننا القيام به في هذا الشأن. و عليه يجب الرجوع إلى المراقبة كما كانت ثم وضع نظام التنقيط كالنظام الاسترالي، حيث يمككنا مراقبة الكم و نوعية الوافدين

يورونيوز: تكلمت مع أحد المسؤولين في البنك العالمي هذا الصباح ، و قال أنهم بصدد التحدث مع استراليا لفتح أبوابها لمزيد من اليد العاملة غير المؤهلة و المفقودة هناك ، فكيف يمكن لمسؤول في وزارة الهجرة أن يفرض حقا شروط السوق الحرة

فاراج : لماذا علينا ان نستمع إلى البنك العالمي أو أية منظمة عالمية أخرى؟ في غالب الأحيان يأتون بأمور خاطئة

يورونيروز: لقد طالبوا استراليا لأجل هذا منذ ثمان سنوات. هناك طلاب بريطانيون يذهبون إلى استراليا لقطف الفواكه

فاراج: الذي يحدث في هذا البلد هو أن البريطانيين يعانون التمييز في سوق العمل ، و هذا في بلدهم ، إنها فضيحة في مجال الأعمال و هذا ما أدى إلى حدوث انشقاق عميق في المجتمع عبر البلد و لم أرى هذا في حياتي، و هذا بكل بساطة شيء خاطئ

يورونيوز: بعض ملصقاتكم التي وضعتم مؤخراً . يمكننا ان نقول عليها انها تتشابه مع مثيلاتها في أحزاب أخرى في أوروبا، و التي تركب نفس الموجة المضادة للاتحاد. على سبيل المثال: غيرت ويلدرز في هولندا و الذي يريد ان ينضم إليكم لتكوين كتلة في البرلمان الاوروبي. و أيضا مارين لوبان. فماذا يخلف ما يقولونه عن المهاجرين من سكان شمال افريقيا و الاتراك عن ما تقولونه عن الغجر و البلغار

فاراج : حسناً ، المقارنة الأقرب هي أن الناس في بريطانيا رسموا هذه الملصقات و هي تشبه ملصقات الحزب المحافظ في الانتخابات العامة لعام 2005. ملصقاتنا موجودة كي تجعل الناس يفكرون. ملصقاتنا هي لإحداث نقاش و هذا الذي حدث

يورونيوز : هل ستتحالفون مع لوبان و ويلدرز

فاراج : لا

يورونيوز : لما لا

فاراج : لأننا نشعر أن سياستهم سواء أعكس الزعماء ذلك ام لا ، و على الخصوص لدى الجبهة الوطنية في فرنسا ، لا تزال فيها عناصر معادية للسامية ، و هذا ليس في مصلحتنا

يورونيوز: لكن هناك أصداء هنا لما يقوله ويلدر و لوبان للمنتخبين. يشددون على ضرورة حماية الطبقة العاملة المنتخبة من العولمة ، و الجوانب السلبية لآثار العولمة. و إذا ما قمنا بتغيير اسم الغجر و البلغار بالمغاربة و الجزائريين و الأتراك فالأمر لا يختلف تماما ، أليس كذلك

فاراج: حسنا نريد أن نحتضن العولمة و لسنا حزباً مضاداً للعولمة. لوبان ضد العولمة و لسنا كذلك،. كما لا يمكننا احتضان العولمة و نحن جزء من الاتحاد الاوروبي و الذي يحد من تحركاتنا للوصول إلى الصفقات التجارية و الاتفاقات مع أجزاء أخرى من العالم ، هذا جنون

يورونيوز: سؤالي الأخير : تريدون قطع نفقات الاتحاد الاوروبي، فلماذا تحتفظون معاش ثان من البرلمان الاوروبي؟ لماذا وقعتم على ذلك و انتم تدعون لقطع نفقات الاتحاد الاوروبي

فاراج: هذا لما بعد الموت ، عائلتي ستجد شيئاً

يورونيوز: و لكن الناس الذين ينتخبون عليكم ليس لديهم معاش ثان

فاراج: لا نريد قطع نفقات الاتحاد الاوروبي ، انت مخطىء في سؤالك ، بل نريد إلغاء النفقات يورونيروز: فلماذا إذا لديكم معاش ثان فاراج : أريد ان تكون مساهمة بريطانيا من خمس و خمسين جنيه استرليني اليوم إلى الصفر

يورونيوز : يمكنكم البدأ بالمساعدة

فاراج: أعتقد أنني كنت صريحاً معك

يورونيوز: لماذا أمضيت

فاراج : أعتقد أنني كنت صريحا معك ، هذه عدم جدوى صغيرة مقارنة مع ما تنفق البلاد في

يورونيروز: لكنكم قمتم بتقريع البيروقراطيين في بروكسيل لسنوات

فاراج : حسناً بامكانك القول أنه علي ان أعمل من غير راتب ، و لكنني لا يمكنني فعل ذلك

يورونيوز : لا لا لا ، إنه الراتب الثاني ، هناك العديد من البرلمانيين الاوروبيين الذين تخلوا عن معاشهم الثاني لأنه ليس أخلاقياً، إذا لماذا وقعتم

فاراج : هل فعلوا ذلك حقاً؟ لم ألتقي بأحدهم

يورونيروز : لماذا وقعتم على المعاش إذا؟ إذا كنتم لا توافقون على سخاء الانفاق الاوروبي

فاراج: لأنه عندما جئت للسياسة ضحيت بالكثير في الجانب المالي ، و قلت أنه عندما سأموت، سيمكن لعائلتي ان تجد شيئاً تستفيد منه على المدى الطويل

يورونيوز: إذاً هذا لأجل فاراج الصغير الذي سيذهب و يشتري شقة في لندن؟ إنها الفكرة من معاش الاتحاد الاوروبي

فاراج : لن يدفع من أجل ذلك

يورونيروز : نايجل فاراج ، شكرا جزيلا