عاجل

تقرأ الآن:

تظاهرات "المعركة النهائية" في تايلندا لإقالة الحكومة


تايلاند

تظاهرات "المعركة النهائية" في تايلندا لإقالة الحكومة

أطلق آلاف المتظاهرين في تايلاندا ما أسموه “المعركة النهائية“، عبر تظاهرات ضد الحكومة ، ما أوقع عدداً من الجرحى في اقتحام فاشل لأحد مقار الشرطة .

ويصر المتظاهرون على إقالة الحكومة التي أضعفتها إقالة رئيسة الوزراء ينغلاك شيناواترا من قبل المجلس الدستوري. ويعتبر المتظاهرون أن النظام ينخره الفساد بسبب سنوات من الحكومات المؤيدة ل تكسين شيناواترا شقيق ينغلاك التي أقيلت يوم الأربعاء.

زعيم المتظاهرين شوتيب سوغسوبان يقول:
نحن لسنا أعداء الشرطة. عدونا هو نظام تكسين وعائلة شيناواتراز “.

وتوجه المتظاهرون الى مبنى التلفزيون الرسمي، مطالبين الصحافيين بالكف عن العمل للحكومة.

وتأمل الحكومة المؤقتة تنظيم انتخابات في منتصف شهر تموز/ يوليو المقبل، يتوقع أن تفوز بها فيما يطالب المتظاهرون بحل الحكومة، وتأجيل موعد الإنتخابات وإجراء الإصلاحات لوضع حد لتأثير تكسين شيناواترا شقيق يغلوك.
زعيم المتظاهرين سافورن سينيام، أكد مواصلة الإعتصام بالقول :” سننام هنا حتى ننتصر وقد أكدت للشرطة أننا لن نقتحم المقر ولن نستخدم العنف”.

وفي الجهة المقابلة تجمع آلاف المؤيدين لرئيسة الوزراء المقالة ينغلوك شيناواترا ، متوجهين الى العاصمة بانكوك للتظاهر يوم غد السبت، ويأمل هؤلاء أن تتمكن الحكومة المؤقتة من الفوز بإنتخابات العشرين من تموز/ يوليو المقبل. وعودة حزب شيناواترا الى إدارة البلاد.