عاجل

تقرأ الآن:

تقنية جديدة قد تحدث ثورة في علاج الإكتئاب


علوم وتكنولوجيا

تقنية جديدة قد تحدث ثورة في علاج الإكتئاب

الإكتئاب هو مرض العصر ويؤثر على حوالي ثلاثمائة مليون شخص حول العالم.

الشركة الإسرائيلية Brainsway، قد تحدث ثورة في علاج هذا المرض، فقد طورت تقنية التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة التي يمكن استخدامها أيضا لعلاج أمراض أخرى مثل الفصام، والباركنسون والزهايمر، إذا أثبتت التجارب السريرية نجاحها.
التقنية المستخدمة تبدو أكثر لطفا وأمنا ودقة من العلاج عن طريق الصدمات الكهربائية وفقا لرئيس قسم التكنولوجيا، رونان سيغال الذي يقول : “لدينا حلقة تخلق مجالا كهرومغناطيسيا وتستهدف مناطق محددة من الدماغ ومرتبطة ببعض الأمراض.
في الوقت الحاضر وباستخدام التصوير الطبي والتصوير بالرنين المغناطيسي والتصوير بالماسح الضوئي، يمكننا استهداف مناطق معينة من الدماغ مرتبطة باضطرابات أو بوظائف معينة و ذلك لتنظيم النشاط الكهربائي.”

الجهاز يتخذ شكل خوذة، ترسل نبضات مغناطيسية لتحفيز الخلايا العصبية وتعزيز نشاط مناطق معنية في الدماغ. الهدف من ذلك هو استعادة مستويات طبيعية من الناقلات العصبية في حالة الاكتئاب الشديد.

يضيف السيد رونان سيغال:“نتيجة هذه التقنية هي أنها تعطينا معدلات شفاء أرفع من أي علاج آخر متاح اليوم. لذا يمكن لهذه التقنية أن تبعث لنا بأمل جديد وأن تعطي في بعض الأحيان حياة جديدة لهؤلاء المرضى الذين عانوا لسنوات وسنوات من أمراض مدمرة مثل الإكتئاب الشديد.”

شركة Brainsway الإسرائيلية، تعتزم تسويق هذا الجهاز في دول الاتحاد الأوروبي. كما أن العديد من المستشفيات تحاول الآن الحصول على هذا الجهاز الجديد وعلى رأسها، مستشفى جامعة كارولينسكا في ستوكهولم ومستشفى ماكلين التابع لجامعة هارفارد في الولايات المتحدة.

اختيار المحرر

المقال المقبل
ترميم مسرح الكولوسيوم في روما باستخدام الماء

علوم وتكنولوجيا

ترميم مسرح الكولوسيوم في روما باستخدام الماء