عاجل

تقرأ الآن:

العثور على إحدى سفن كريستوف كولومبوس


هايتي

العثور على إحدى سفن كريستوف كولومبوس

 على الساحل الشمالي لهايتي تم العثور على حطام سفينة يعتقد أنها ربما تكون سفينة سانتا ماريا التي قادت كريستوف كولومبوس إلى العالم الجديد منذ خمسة قرون، بحسب فريق من البحارة المستكشفين.

نقل تلفزي مباشر ينتظر تأمينه من نيويورك خلال الساعات القليلة المقبلة، لتغطية هذا الحدث الإستثنائي.

وكانت سانتا ماريا ضمن أسطول بحري مكون من ثلاث سفن، انطلقت من إسبانيا سنة ألف وأربعمائة واثنتين وتسعين، بحثا عن طريق أقصر نحو آسيا. وعندما وصلت السفينة قرب باهاماس انجرفت باتجاه حاجز صخري، واضطر راكبوها إلى إخلائها. وأمر كولومبوس البحارة ببناء حصن على الساحل قبل أن يعود على متن السفينتين المتبقيتين إلى إسبانيا ويدون اكتشافه.

فريق المستكشفين الأمريكيين هذا كان أول من عثر على الحطام عام ألفين وثلاثة، لكنه لم يتمكن من التعرف على السفينة.

ولكن اكتشاف مخيم كولومبوس قرب هايتي وإعادة قراءة مدونة كريستوف كولومبوس زاد من قناعة المستكشفين على ما يبدو من أن السفينة هي سانتا ماريا.