عاجل

تقرأ الآن:

الولايات المتحدة تتفوق على فرنسا في استهلاك النبيذ عالمياً


مال وأعمال

الولايات المتحدة تتفوق على فرنسا في استهلاك النبيذ عالمياً

الولايات المتحدة أصبحت أكبر سوق في العالم للنبيذ في ألفين وثلاثة عشر متفوقة على فرنسا التي تراجعت إلى المركز الثاني للمرة الأولى، في الوقت الذي يعتبر عدد أكبر من الأمريكيين بلادهم بمثابة الموطن الطبيعي للنبيذ وذواقيه.

المعطيات تتحدث عن استهلاك الفرنسي العادي بواقع واحد فاصل اثنين زجاجة أسبوعياً، أي أكثر بستة أضعاف من الأميركي العادي .

المستهلكون في الولايات المتحدة الأمريكية اشتروا أكثر من تسعة وعشرين مليون هكتوليتر من النبيذ في عام ألفين وثلاثة عشر بارتفاع بواقع خمسة أعشار النقطة المئوية عن الفين واثني عشر في حين انخفض استهلاك الفرنسيين بما يقرب من سبعة في المائة إلى 28.1 مليون هكتوليتر.

صانع النبيذ أنتوني ريبولي يشرح سبب شغف الأمريكيين :

في الماضي ، كان النبيذ الراقي مكلفاً جداً. الآن ترى الكثير من الناس يقولون، يمكنني الحصول على زجاجة كبيرة من النبيذ بأقل من عشرين دولاراً أوخمسة عشر دولارا أو على كأس من النبيذ على العشاء. تلك هي الاتجاهات المتغيرة في الصناعة وأعتقد أن هذه الاتجاهات وجدت لتبقى. الناس تتبنى النبيذ كمشروب وطني .

منظمة النبيذ والكرمة الدولية التي تتخذ من باريس مقراً لها، قدرت انخفاض استهلاك العام الماضي من النبيذ في الصين بنسبة ثلاثة وثمانية في المائة، بعد النمو السريع خلال السنوات العشر الماضية.، علماً أنه لا توجد معطيات رسمية صينية عن الاستهلاك.
على المستوى العالمي، انخفض استهلاك النبيذ في ألفين وثلاثة عشر بنسبة واحد في .المائة إلى مائتين وثلاثة تسعين مليون هكتوليتر بعد أربع سنوات من الاستقرار