عاجل

على شرف المخرج ألفونسو كوارون والممثلة شيارا ماسترواني، افتتح مهرجان كان السينمائي في فرنسا في دورته السابعة والستين، ليبدأ السباق خلال ساعات من أجل الفوز بالسعفة الذهبية.

غراس دو موناكو، كان الفيلم الذي افتتح به المهرجان الذي ترأست لجنته التحكيمية جين كامبيون.

غراس دو موناكو، تلعب دور البطولة فيه نيكول كيدمان، متقمصة شخصية الراحلة غراس كيلي، نجمة هوليود وزوجة أمير موناكو الراحل رينه الثالث.

ويقول مخرج الفيلم أوليفييه دهان إن شريطه خيالي مستوحى من وقائع حقيقية، ومع ذلك قوبل الفيلم بفتور شديد وقاطعته العائلة الملكية في موناكو التي انتقدته.

ويركز الفيلم الذي تدور أحداثه خلال الستينات على فترة من حياة الأميرة غراس في موناكو، بعد ستة أعوام من تخليها عن هوليود، حيث واجه زواجها مع رونيه مشاكل، في وقت كان ألفريد هيتشكوك يدعوها إلى العودة إلى التصوير في هوليود، على خلفية صراع جبائي بين الجنرال ديغول والأمير رونيه.