عاجل

تقرأ الآن:

السويسريون متحفظون بشأن تبني نظام الحدّ الأدنى للرواتب


مال وأعمال

السويسريون متحفظون بشأن تبني نظام الحدّ الأدنى للرواتب

بمبادرة من النقابات و الأحزاب اليسارية ، يتوجه السويسريون الأحد للإدلاء بأصواتهم في إستفتاء حول تبني أم لا نظام الحدّ الأدنى للرواتب والمحدد بأربعة آلاف فرنك سويسري، ما يعادل ثلاثة آلاف وثلاثمائة يورو، وبخصوص نظام الساعات ستقدر الساعة بإثنين وعشرين فرنكا سويسريا، أي ثمانية عشر يورو للساعة. وفي حال العمل بنظام الحد الأدنى للأجور، سيكون الأجر القاعدي في سويسرا من أعلى الأجور في العالم.

“ أنا سويسري وأعيش في فرنسا، من المريح جدا الحصول على أجر بحدّ أدنى بالموازاة مع الإيجارات المنخفضة نسبيا في فرنسا، أنا أجد الأمر جيد للغاية “، يؤكد هذا السيد.

وفق إستطلاع للرأي نشر في السابع من هذا الشهر، فحوالي أربعة وستين بالمائة من السويسريين سيصوتون ضدّ المشروع لأنهم يعتبرون أنّ مسالة الحدّ الأدنى من الأجور ستزيد من معدلات البطالة، وهو ما يؤكده هذا الأستاذ الجامعي: “ هناك فعلا هذه الفكرة، وهذه المخاوف التي يبديها المواطن السويسري. من الممكن أن يكون الشخص جشعا ويريد راتبا أعلى وعطلا أكثر ولكن ستكون لهذا عواقب وخيمة على الاقتصاد بشكل عام وهذا سيعود بالسلب على الموظفين لأنه قد يساهم في إرتفاع البطالة …. “

وسيمس مشروع قانون الحدّ الأدنى من الأجور العديد من المهن كأعمال البيع والفندقة والمطاعم والزراعة وأعمال النظافة والخدمات والحلاقة في بلد يعمل فيه أكثر من ثلاثمائة وثلاثين ألف موظف مقابل رواتب لا تتجاوز الحد الأدنى للأجور. للتذكير مواطن سويسري من بين إثنين يتقاضى خمسة آلاف يورو شهريا.