عاجل

بعد ثلاثة أعوام من خطة الإنقاذ البرتغال يستعيد النمو

تقرأ الآن:

بعد ثلاثة أعوام من خطة الإنقاذ البرتغال يستعيد النمو

حجم النص Aa Aa

بعد ثلاثة أعوام من عملية إنقاذ كلفت ثمانية وسبعين مليار يورو، يعود البرتغال الى الأسواق العالمية . ليكون بذلك الدولة الأوروبية الثانية بعد ايرلندا التي تخرج من خطة الإنقاذ المالية. حيث استعادت البلاد النمو بعد سياسة تقشف صعبة سلسلة إصلاحات أثارت الإستنكار الشعبي. .

الرئيس البرتغالي انيبال كافاكو سيلفا، الذي يزور الصين، والمكاو وصف هذا اليوم بالتاريخي ..

الشعب البرتغالي أظهر حساً كبيراً بالمسؤولية، لكن نهاية عملية الإنقاذ لا تعني نهاية التدابير الحازمة التي فرضت على البرتغال.

رئيس الحكومة كارلوس مؤديس أشار من جهته الى أن برنامج الإصلاحات يستند الى ثلاثة أسس، وهي التنافسية، والرأسمال البشري، العمالة، وإصلاح المؤسسات.

وتعين على البرتغاليين تحمل ثلاثة أعوام طويلة من التقشف، وإقتطاع الميزانيات ، تدابير أثارت موجة إستياء عارمة . خطة الإنقاذ الطارئة كانت الثالثة التي يخضع لها البرتغال خلال ثلاثين عاما..