عاجل

تقرأ الآن:

واشنطن: ملاحقات قضائية بحق عسكريين صينيين بتهمة التجسس الالكتروني


الولايات المتحدة الأمريكية

واشنطن: ملاحقات قضائية بحق عسكريين صينيين بتهمة التجسس الالكتروني

انهم العسكريون الصينيون الخمسة الذين تتهمهم الولايات المتحدة بالتجسس الالكتروني وسرقة اسرار اميركية لمساعدة الشركات التي تديرها دولتهم.

وللمرة الاولى تطلق الولايات المتحدة ملاحقات بتهمة التجسس المعلوماتي بحق عناصر في الجيش الصيني وقال المدعي العام ايريك هولدر: “انها قضية تتعلق بالتجسس الاقتصادي قام بها عسكريون صينيون. مجموعة من الاسرار التجارية وغيرها من المعلومات الحساسة سرقت. انها قضية تتطلب رداً قاسياً. علينا القول كفى. هذه الادارة لن تتسامح مع هذه الاعمال مهما كان البلد الذي يقوم بها فهي تسعى لتخريب بطريقة غير مشروعة شركات اميركية وتقوض نزاهة المنافسة العادلة في تشغيل السوق الحرة”.

الصحف الاميركية فقد اشارت الى ان الملاحقين استخدموا منشآت عسكرية تابعة للاستخبارات لتنفيذ قرصنة معلوماتية تستهدف شركات اميركية.

هذا وجاء في تقرير صادر قبل عام عن شركة مانديانت، التي تقدم استشارات للحكومة الاميركية، ان الجيش الصيني يملك جيشاً من الاف قراصنة المعلوماتية يتخذون مقراً اساسياً لهم في الصين والحكومة على علم بهم.

كما كشف التقرير عن انشطة مجموعة سميت اي بي تي واحد وهي مختصر لخطر كبير دائم وهي فرع احدى وحدات الجيش التحرير الشعبي. وبعد تتبع هجماتها تم تحديد موقعها وهي موجودة، حسب التقرير، في ضواحي شنغهاي.