عاجل

تقرأ الآن:

استمرار التوتر شرق أوكرانيا مع اقتراب الانتخابات الرئاسية


أوكرانيا

استمرار التوتر شرق أوكرانيا مع اقتراب الانتخابات الرئاسية

التجاذبات السياسية والتوترات الأمنية لا زالت تخيم على الأوضاع في شرق أوكرانيا، ما يزيد من توسع الهوة بين المكونات الأوكرانية مع اقتراب الانتخابات الرئاسية.

القوات الأوكرانية تواصل حملتها العسكرية ضد مدينة سلافيانسك، معقل الحراك الانفصالي الموالي لروسيا في شرق البلاد.

العملية العسكرية تهدف لاعادة فرض سيطرة كييف على منطقتي دونيتسك ولوغانسك.

أرسيني ياتسينوك رئيس الوزراء الأوكراني:“أولا، نحن في حاجة الى رئيس منتخب قانونيا لأوكرانيا، ثانيا أن نتأكد من أن الجميع لديه فرص متساوية للمشاركة في العملية الانتخابية، ثالثا أي محاولة من قبل الإرهابيين في دونيتسك ولوغانسك لتدمير انتخاب رئيس أوكرانيا ستكون فاشلة.”

لجنة الانتخابات حذرت بالفعل من استحالة اجراء الانتخابات الرئاسية في عدد من مناطق لوغانسك ودونيتسك، ما يقرب من مليوني ناخب سيتم حرمانهم من الإدلاء بأصواتهم.

فيكتور من سكان سلوفيانسك، يدعم الانفصاليين:” كان لدينا استفتاء، لقد قمنا بالتصويت ، وكييف لم تأخذ بعين الاعتبار تصويتنا، ورأينا، لذلك هذه هي الطريقة التي يحاولون من خلالها إقناعنا.”

منذ بداية العملية العسكرية الأوكرانية لاستعادة السيطرة على الجهة الشرقية منذ 13 من نيسان، قتل ما لا يقل عن 130 شخصا، بما في ذلك جندي أوكراني هذا الاثنين.