عاجل

تقرأ الآن:

ضغوط على المركزي الأوروبي لتخفيف السياسة النقدية


مال وأعمال

ضغوط على المركزي الأوروبي لتخفيف السياسة النقدية

وتيرة النمو المتصاعدة في النشاط الاقتصادي لمنطقة اليورو تحافظ على زخمها في نيسان/أبريل، على الرغم من التباطؤ الطفيف.
مؤشرات مركز ماركيت تدل على أن نمو النشاط الصناعي توقف في نيسان/أبريل عند اثنين وخمسين وخمسة مقابل ثلاثة وخمسين وأربعة في الشهر السابق، في حين تسارع نمو نشاط الخدمات إلى ثلاثة وخمسين وخمسة مقابل ثلاثة وخمسين وواحد في مارس اذار.
ماركيت أشار إلى أن التباطؤ في النمو في منطقة اليورو قد تم احتواءوه بفضل خفض الأسعار الجذري من جانب الشركات .

عضو مجلس إدارة المصرف المركزي الأوروبي بيتر برايت يشرح بالقول :

السياق الآن هو هيكلية أكبر للضغط على الأسعار التي هي نتيجة الركود في الاقتصاد ولذا تم اتخاذ السياسة النقدية التيسرية مثلاُ من خلال تقييمنا للوضع والقول بأننا سنواجه فترة طويلة نسبيا من الضغوط السعرية تتعلق بضعف الاقتصاد، والنمو المعتدل والنمو الهش.

النقاش الراهن حول السياسات يأتي أيضاً على خلفية التوتر حول سعر صرف اليورو، حيث شكت باريس مرارا من قوة اليورو داعية إلى اتخاذ إجراءات لاضعافه.