عاجل

تقرأ الآن:

الجيش المالي يتراجع عن مواقعه في كيدال و مينيكا


مالي

الجيش المالي يتراجع عن مواقعه في كيدال و مينيكا

الجيش المالي يتراجع عن مواقعه الخميس في بلدتي كيدال و مينيكا شمال شرق البلاد بعد الهزيمة التي مني بها إثر إشتباكات عنيفة مع متمردي الحركة الوطنية لتحرير الأزواد. الإشتباكات التي إندلعت في 17 ايار/ مايو أثناء زيارة رئيس الوزراء موسى مارا للمنطقة، اسفرت عن سقوط عشرات القتلى وهزيمة القوات المالية التي كانت قد بدأت هجوما عسكريا لإستعادة السيطرة على البلدتين.
مالي أعلنت نيتها عن طلب الدعم و المساعدة من قوة سرفال الفرنسية المنتشرة في شمال البلاد بعدما طُرد الجيش المالي من طرف المتمردين الطوارق في كيدال و إضطر لوقف إطلاق النار.
الاشتباكات التي إندلعت في كيدال تهدد الجهود الرامية للتوصل إلى حل سلمي لدورة طويلة من تمرد الطوارق في شمال مالي. كما أنها تؤثر على خطط فرنسا وعدة دول من غرب افريقيا للتصدي لجماعات إسلامية تنشط بمساعدة تنظيم القاعدة.