عاجل

تقرأ الآن:

تدفق المناصرين الإسبان على العاصمة البرتغالية ليشبونة


رياضة

تدفق المناصرين الإسبان على العاصمة البرتغالية ليشبونة

ملعب لا لوس بليشبونة سيكون السبت الملعب الذي سيحتضن يحتضن أول نهائي لدوري الأبطال بين فريقين من نفس المدينة لأول مرة في التاريخ.

مواجهة استقطبت عشاق الريال وأتليتيكو الذين تنقلوا بقوة إلى ليشبونة التي تنتظر حضور خمسة وسبعين ألف مشجعا إسبانيا.

نصفهم تحصّل على تذاكر الدخول إلى الملعب بينما سيتابع الأخرون مجريات النهائي على شاشات عملاقة أو في حانات المدينة.

نهائي فريد من نوعه يعدّ مصدر ربح كبير للعاصمة ليشبونة، فمن المنتظر أن ينفق مناصرو الريال وأتليتيكو قرابة خمسة وأربعين مليون يورو نهاية هذا الأسبوع.