عاجل

تقرأ الآن:

مقتل شخصين في مواجهات عنيفة بين الشرطة و معارضي حكومة أردوغان في اسطمبول


تركيا

مقتل شخصين في مواجهات عنيفة بين الشرطة و معارضي حكومة أردوغان في اسطمبول

المواجهات بين المعارضين لحكومة طيب رجب أردوغان و قوات الأمن تتجدد في أسطمبول، حيث إندلعت إشتباكات عنيفة ليلة الخميس إلى الجمعة في حي اوكميداني الشعبي أسفرت عن مقتل شخصين و جرح تسعة أخرين من بينهم شرطي.
الإشتباكات تأتي قبل أسبوع عن ذكرى إحتجاجات ساحة تقسيم العام الماضي و بعد أيام عن كارثة المنجم في سوما التي أودت بحياة المئات من الاتراك.
عنف الشرطة لتفريق المتظاهرين ضاعف الغضب ضد حكومة رجب طيب اردوغان المرشح المرتقب للانتخابات الرئاسية الذي وصف المناهضين له بأعداء شعب تركيا:

“أولئك الذين يعتقدون أن هذه الحملات التي تتم ضد أصدقائي و الحكومة و الحزب السياسي الذي أنتمي إليه مخطؤون، فالناس صوتوا علينا، هؤلاء الذين يحتجون يرتكبون خطأ كبيرا. حملاتهم لاتستهدف الحكومة فقط بل هي هجمات ضد شعب هذا البلد ، ضد الحرية ، المعتقدا ومستقبل شعب تركيا “

ولم تشهد البلاد مواجهات مماثلة منذ الاحتجاجات ضد الحكومة التي هزت السلطة الربيع الماضي، حين تحولت مظاهرات الدفاع عن متنزه غازي في اسطنبول الى معارضة واسعة ضد حكومة اردوغان وحزب العدالة والتنمية الحاكم منذ 12 سنة. وقبل ايام قليلة من ذكرى التظاهرات الواسعة ضد الحكومة في ميدان تقسيم، نشرت الشرطة في المدن الكبرى الحواجز لمنع اي تجمعات قد تؤدي إلى إنفلات الوضع.