عاجل

مرحبا بكم مرة أخرى في برنامج” السرعة” الخاص بالرياضات الميكانيكية، عدد سنتطرق فيه إلى الفورمولا واحد وما أسفرت عنه الجائزة الكبرى لموناكو، لنبدء الآن.

من دون شك، نيكو روزبيرج ومرسيدس كانا الأسعد بعد سباق عرف كل شيء بالأخص بعض الحوادث أجبرت سياراة الأمن على التدخل مرتين، كما انسحب ثمانية سائقين من بينهم حامل اللقب سبستيان فيتل الذي يبقى غائبا، هاملتون السائق البريطاني نافس روزبيرج زميله في الفريق لكنّه احتلّ المركز الثاني، مرتبة كادت تفلت منه أمام ضغط ريكياردو، ومرة أخرى فيرنادو أولنسو يخفق في الصعود على منصة التتويج بحيث احتلّ المركز الرابع للمرة الثالثة هذا الموسم.

روزبيرج يستعيد صدارة البطولة من جديد بعد أسبوعين فقط عن فقدانها لهاملتون، وبالطبع فريق مرسيدس يبقى في طليعة ترتيب المصنعين دون أن يتمكن أي منافس من إزاحته.

إنّها نهاية” السرعة” موعدنا بعد أسبوع مع الجائزة الكبرى الإيطالية للموتو جي بي.