عاجل

تقرأ الآن:

ملسحون بزيٍ عسكريٍ روسي يمنعون الانتخابات في مدينة دونيتسك الأوكرانية


أوكرانيا

ملسحون بزيٍ عسكريٍ روسي يمنعون الانتخابات في مدينة دونيتسك الأوكرانية

مراكز الاقتراع مقفلة في مدينة دونيتسك الأوكراينة في وجه الناخبين الراغبين بالمشاركة في اختيار رئيس للبلاد. فقد نجح الانفصاليون المولون لروسيا بتنفيذ تهديداتهم بتعطيل الانتخابات في شرق أوكرانيا. ما يقارب أربعمئة مسلح يرتدون لباس “الكتيبة الشرقية” الروسية أستقبلوا كالأبطال من قبل مجموعة تصل إلى ألف شخص من السكان المحليين. المسلحون أطلقوا عيارات نارية في الهواء ونددوا بالانتخابات الرئاسية الأوكرانية و بمقتل عناصر من المسلحين أثناء الاشتباكات مع القوى الأوكرانية. يقول أحد المواطنين من دونيتسك: “إنهم يحموننا من طغمة كييف و من جماعة المتشددين. لم ندعوا المتشددين للقدوم إلينا، لكنهم جاؤوا من تلقاء ذاتهم. هم الآن يبكون على الخسائر التي تكبدوها. عودوا أدراجكم…”.

في منطقة لوغانسك تعمل اثنتان فقط من اثنتي عشرة لجنة انتخابية محلية لذا من المتوقع أن يتمكن 300 ألف من أصل أكثر مليوني ناخب في مدينتي لوغانسك و دونسك من الإدلاء بأصواتهم. في مدينتي كراسنوارميسك و ماريوبول تمكن بعض الناخبين من الوصول إلى مراكز الاقتراع. تقول هذه السيدة من كراسنوارميسك: “تسألني إذا كنت خائفة من التصويت؟ نحن نعيش بالقرب من هنا… هل يجب أن نكون خائفين ونبقى في بيوتنا؟ لكن من سيمنح مستقبلاً أفضل لأطفالنا؟” سيرجيو كنتونه مراسل يورونيوز في مدنية كراسنوارميسك يقول: “كما ترون خلفي توجد لجنة الانتخابات المحلية. إنها محمية من قبل كتيبة دنيبرو؟ في هذه اللجنة يتم عدّ الأصوات. وقد تعرضت للهجوم عدة مرات في الأيام الماضية”.