عاجل

عقب الإعلان عن النتائج الأولية للإنتخابات الرئاسية التي جرت الأحد في أوكرانيا، عقد متصدر النتائج بيترو بوروشينكو والذي تحصل على أكثر من 56 % من الأصوات، مؤتمرا صحفيا برفقة فيتالي كليتشكو الذي انتخب عمدة لكييف.

بوروشينكو أكد أن استراتيجيته الأولى ستكون المحافظة على وحدة البلاد.

وأضاف قائلا:” محاربة الفساد وإتخاذ قرارات شجاعة من أجل قضاء مستقل سيكونان أيضا من بين أولوياتي. وأنا متأكد أن البلد بأكلمه سيشهد الإيجابيات ويحصل النتائج. وهذا كله يعني تغييرا كليا في نظام الحكم في أوكرانيا”.

بوروشينكو يعتبر من أغنى رجال الأعمال في بلاده، الأمر الذي جعل إحدى الصحفيات تسأله عن ما إذا كان سيوفق بين إدارته لأعماله ورئاسة البلاد، فأجاب :” من الآن فصاعدا سنعتمد تقليدا جديدا، فعندما يستلم الشخص مسؤولية أعلى مما كان فيه، سيتخلى عن مؤسسته التي كان يعمل فيها ليركز كل جهده ووقته لخدمة الأشخاص الذين اختاروه “.

بوروشينكو أكد رغبته في انضمام بلاده إلى الإتحاد الأوروبي كما قال إنه سيبقي على أرسيني ياتسينيوك رئيسا للوزراء.