عاجل

تقرأ الآن:

حلف شمال الأطلسي يتخذ تدابير لتعزيز قواته في أوربا الشرقية


العالم

حلف شمال الأطلسي يتخذ تدابير لتعزيز قواته في أوربا الشرقية

واجتمع وزراء دفاع دول حلف شمال الاطلسي في بروكسل مع نظيرهم الأوكراني مخايلو كوفال بهدف اتخاذ تدابير لتعزيز دفاعات الحلف في أوربا الشرقية ووضع حد للتدخل الروسي في أوكرانيا. وهي المرة الأولى التي يلتقي فيها وزراء الدفاع منذ قامت روسيا بوضع يدها على جزيرة القرم. وزراء كل من ألمانيا وبولندا والدنمارك أعلنوا عن تعزيز فيلق متعددة الجنسيات في الميناء البولندي شتيشن على بحر البلطيق.

وزير الدفاع الأوكراني مخايلو كوفال قال: “أود أن أشكرهم على الدعم الكبير الذي قدموه اليوم للقوات المسلحة لأوكرانيا و لبلدي”. عند سؤال يورونيوز إن كانت تقوية الناتو على الحدود الأوكرانية تصب في مصلحة بلاده؟ أجاب: نعم في الظروف الحالية. الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فوغ راسموسن يقول: “اتفقنا على الاستمرار بتعزيز الدفاع الجماعي لحلف الناتو من خلال زيادة الدوريات الجوية والبحرية و زيادة التمارين والتدريبات”.

روسيا من جانبها قالت إن تعزيز قوات الناتو تنتهك المعاهدة التي وقعها الحلف معها في العام 1997. والتي تنص على حفظ السلام في المنطقة الأوربية الأطلسية و أن أياً من الطرفين لا يعتبر الأخر خصماً. مراسل يورونيوز في بروكسل يقول: “الوزراء قرروا كيفية تعزيز نوعية دفاع الناتو في أوربا دون انتهاك الاتفاقات مع روسيا. يقولون إن روسيا انتهكت هذه الاتفاقيات بتدخلها عسكرياً في أوكرانيا. قرار بزيادة كمية القوات في المنطقة قد يتخذ من قبل قادة الدول الأعضاء الثمانية والعشرين عند اجتماعهم في أيلول/سبتمبر في ويلز”.