عاجل

تقرأ الآن:

"عوامة ذكية" لتحديد مكان سمك القرش


علوم وتكنولوجيا

"عوامة ذكية" لتحديد مكان سمك القرش

هذه هي العوامة الذكية وهو الإسم الذي أطلقه عليها مخترعوها،
مهمتها هي حماية السباحين وممارسي رياضة التزحلق على الماء، من سمك القرش الذي يقترب كثيرا، أحيانا من سواحل جنوب استراليا.
هنا في بيرث، سجل أكبر عدد لهجمات القرش التي تصل إلى عشر هجمات سنويا في استراليا. إحدى الشركات الأسترالية، طورت تقنية جديدة تعتمد على السونار وجهاز تحديد المواقع العالمي للتعرف على اسماك القرش و تحديد مكانها.

يقول أحد المساهمين في تصميم العوامة الذكية:“الاختبارات أبرزت شيئين مهمين، أولهما هو أنه يمكننا أن نرى حقا أن أسماك القرش تستخدم السونار وثانيهما هو أننا كنا قادرين على تحديد خصائص معينة لحركة سمك قرش، التي تتيح لنا التفريق بينه وبين غيره من الأشياء المتحركة في الماء.”

عندما يكتشف الجهاز سمك قرش في المنطقة، فإنه يرسل مباشرة إشارة إلى أحد الأقمار الصناعية التي ترسل بدورعا تنبيها إلى المنقذين على الشاطئ.

يقول أحد المنقذين:“العوامة الذكية ستسهل عمل المنقذين في البحر، إذ ستعلمنا بحدوث شيء خطير يجب تفاديه وسترسل رسالة للبرج، ويمكننا أن نرى حقا ما يحدث على الشاطىء. حينها سنعرف إذا ما توجب علينا غرسال تنبيه أوالإكتفاء بأرسال “جت سكي” للسيطرة على ما يحدث.”

النموذج الأولي لهذه العوامة الذكية يزن حوالي 35 كيلوغراما. ويمكن وضعها إما على متن قارب أو تركها تطفو على الماء مع وضع السونار في قاع المياه.

هذا الجهاز لم يتم تسويقه إلى حد الآن، مصمموه يريدون تطوير السونار وبرنامج التعرف على الأسماك القرش قبل طرحه في الأسواق.

اختيار المحرر

المقال المقبل
صيانة الملابس القديمة، فن يتقنه مكتب "الأحجار الكريمة" في فلورنسا

علوم وتكنولوجيا

صيانة الملابس القديمة، فن يتقنه مكتب "الأحجار الكريمة" في فلورنسا